مساعدات إنسانية روسية فرنسية قريبا إلى الغوطة الشرقية في إطار مشروع مشترك

© Sputnikجنود روس يقدمون المساعدة خلال عودة الأهالي في ريف إدلب
جنود روس يقدمون المساعدة خلال عودة الأهالي في ريف إدلب - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
ذكر بيان مشترك أن روسيا وفرنسا تعتزمان إيصال مساعدات إنسانية إلى الغوطة الشرقية بريف دمشق خلال أيام قريبة في إطار مشروع مشترك.

فريق من المهندسين التقنيين الروس لإزالة الألغام، التابع لقوات الجيش الروسية، في مدينة حلب، سوريا - سبوتنيك عربي
عودة خبراء الألغام الروس بعد تدريبهم أكثر من ألف خبير في سوريا
موسكو — سبوتنيك. أكد بيان روسي فرنسي مشترك أن روسيا وفرنسا وفي إطار مشروع مشترك ستقدمان مساعدات إنسانية لسكان منطقة الغوطة الشرقية خلال الأيام المقبلة.

وقال بيان نشرته وزارة الخارجية الروسية على موقعها الإلكتروني: "تقوم روسيا وفرنسا بمشروع إنساني مشترك لتلبية احتياجات السكان المدنيين، والذين لا يزالون في حاجة ماسة إلى المساعدة في مدينة دوما بغوطة الشرقية، وخاصة لتلقي العلاج الطبي في حالات الطوارئ في المستشفيات التي تديرها منظمة الهلال الأحمر العربي السوري."

وتتألف المساعدات من مواد طبية أساسية لـ 500 شخص مصاب بجروح خطيرة، إضافة لأدوية رئيسية مخصصة لعلاج 15000 إصابة طفيفة.

وستضمن روسيا تسليم البضائع إلى سوريا عن طريق الجو من فرنسا. ويلاحظ أنه عند الوصول، سيتم تأمين الحراسة وفقا لقواعد الأمم المتحدة ، بدعم من الاتحاد الروسي ووفقا للقانون الإنساني الدولي.

يذكر أن هذا المشروع يأتي تنفيذا للقرار الذي اتخذه الرئيسان، الروسي والفرنسي، يوم 24 أيار/ مايو الماضي.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала