رئيس إريتريا يعين سفيرا لبلاده في إثيوبيا

© REUTERS / Tiksa Negeriرئيس إريتريا أسياس أفورقي ورئيس إثيوبيا أبي أحمد
رئيس إريتريا أسياس أفورقي ورئيس إثيوبيا أبي أحمد - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
عين الرئيس الإريتري، أسياس أفورقي، اليوم السبت 21 يوليو/تموز، سفير جديد لبلاده في إثيوبيا، في خطوة أولى لإنهاء الحرب والخلافات بين البلدين التي استمرت نحو 18 عاما.

وقال وزير الإعلام الإريتري إن أفورقي عين، سميري روسوم، وزير التعليم الحالي، سفيرا لإريتريا في إثيوبيا.

رئيس إريتريا أسياس أفورقي ورئيس إثيوبيا أبي أحمد - سبوتنيك عربي
إريتريا تسحب قواتها من الحدود مع إثيوبيا
وأشار الوزير الإريتري، إلى أن روسوم، سيحتفظ برتبته الوزارية بجانب عمله كسفير لإريتريا في أديس أبابا.

وسبق لسميري روسوم أن عمل في منصب سفير إريتريا في الولايات المتحدة، وحاكم المنطقة الوسطى، خلال السنوات الماضية.

وأعلنت إثيوبيا، في وقت سابق، عن تعيين أول سفير لها لدى إريتريا، منذ عقدين من الزمان. وقالت وكالة "فانا"، إن "الإعلان الأخير في القرن الأفريقي يعيد العلاقات بين الجارتين المتحاربتين بسبب نزاع على الحدود"، حسب "رويترز".

وكان الرئيس الإريتري، أسياسي أفورقي، أعاد، الاثنين الماضي، فتح سفارة بلاده في إثيوبيا، التي بقيت مغلقة بعد قطع العلاقات الدبلوماسية.

​وبإعادة فتح هذه السفارة في أديس أبابا، تنتهي زيارة رسمية استمرت 3 أيام للرئيس الإريتري إلى إثيوبيا، لترسيخ وقف الأعمال العدائية بين البلدين.

وجاءت هذه الزيارة بعد التوقيع في أسمرة، في التاسع من يوليو/تموز الجاري، على "إعلان مشترك للسلام والتعاون"، ينهي عقدين من الحرب بين البلدين، بمناسبة زيارة رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد علي.

 

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала