مقتل وإصابة 10 أشخاص في حصيلة أولية للهجوم الانتحاري قرب مطار كابول

© Sputnik . M. Naderi هجوم صاروخي على مطار كابول بالتزامن مع زيارة وزير الدفاع الأميركي
هجوم صاروخي على مطار كابول بالتزامن مع زيارة وزير الدفاع الأميركي - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
قٌتل وأصيب 10 أشخاص في هجوم انتحاري وقع بالقرب من مطار كابول، عقب وصول نائب الرئيس الأفغاني عبد الرشيد دوستم من منفاه الاختياري في تركيا.

كابول — سبوتنيك. وذكر المتحدث باسم شرطة كابول حشمت ستانكزاي عبر صفحته على فيس بوك "مقتل وإصابة 10 أشخاص في حصيلة أولية للهجوم الانتحاري أمام مطار كابول الدولي، بعد فترة وجيزة من مرور موكب معاون رئيس الجمهورية".

هجوم صاروخي على مطار كابول بالتزامن مع زيارة وزير الدفاع الأميركي، أفغانستان - سبوتنيك عربي
انتحاري يفجر نفسه قرب مطار كرازي في كابول
وأضاف المتحدث باسم الشرطة "الحصيلة غير نهائية، وهناك احتمالية لزيادة عدد الضحايا".

وكان تلفزيون "طلوع" الأفغاني نقل اليوم عن شرطة كابول أن "انفجار وقع بالقرب من بوابة مطار حميد كرازي الدولي".

كما نقل عن مصدر أمني أن "الانفجار كان تفجير انتحاري خارج البوابة الرئيسية للمطار، وأن معظم الضحايا من قوات الأمن".

وأضاف المصدر أن "الانفجار وقع بعد دقائق من مغادرة قافلة دوستم للمطار".

وكانت الشرطة الأفغانية قد أحبطت هجوما انتحاريا استهدف تجمع احتجاجي لأقلية الاوزبيك من أنصار معاون رئيس الجمهورية الجنرال عبد الرشيد دوستم في الحي التجاري وسط كابول يوم الاثنين 16 يوليو/تموز، بعد يوم من هجوم دام تبناه تنظيم "داعش" الإرهابي وراح ضحيته ما لا يقل عن 7 قتلى من موظفي وزارة التنمية الريفية.

وقال المتحدث باسم شرطة كابول، حشمت ستانكزاي، لوكالة "سبوتنيك" إن "مهاجما انتحاريا كان يريد الوصول لمكان المحتجين في حديقة شهرناو بالدائرة الرابعة وَلَكِن الشرطة كشفته وأطلقت عليه النار، مما أدى إلى مقتله".

 

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала