حقوقيات مغربيات: صندوق التكافل العائلي يجب أن يضم الأمهات العازبات

© AP Photo / Mosa'ab Elshamyالأسواق في المغرب
الأسواق في المغرب - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
قالت حليمة بناوي، عضو فيدرالية الرابطة الديمقراطية لحقوق النساء بالمغرب إن هناك العديد من الملاحظات على صندوق التكافل الخاص بالنساء والأطفال في المغرب.

وأضافت في تصريحات خاصة إلى "سبوتنيك" أن مبلغ 350 درهما لن يكفي الفئات المعوزة في المغرب، لتحقيق أهداف صندوق التكافل الأسري، وأنه لا يمكن أن يعيل طفلا وأسرة معوزة، ويسد مصاريف التطبيب والمدرسة والحاجيات الأساسية من مأكل وملبس.

العاهل المغربي محمد السادس - سبوتنيك عربي
لماذا انتقد حزب رئيس الحكومة ملك المغرب قبل عيد العرش بأيام
وتابعت "الرابطة الديمقراطية لحقوق المرأة طالبت وستستمر في المطالبة بتوفير ما يكفل حياة عادلة للأسر والأمهات المطلقات والأمهات العازبات، ويوفر المناخ المناسب في ظل الارتفاع الكبير في الأسعار  في شؤون الحياة كافة في المغرب".

وشددت على أن الفيدرالية تطالب بتوسيع لائحة المستفيدين من الصندوق، ليتضمن الأمهات العازبات وأطفالهن من الاستفادة منه، خاصة أنه أعدادهن في تزايد كبير هو أمر لا يمكن تجاهله.

واستطردت أن صندوق التكافل الاجتماعي صدر في 2010، وأنه تم مراجعته عام 2017، وشمل النساء الأرامل والمطلقات والمهملات والأطفال، الذين يعيشون في أسر معوزة.

وكانت سميرة موحيا، نائبة رئيسة فيدرالية رابطة حقوق النساء، انتقدت عددا من النقاط المتعلقة بهذا الدعم، سواء المتعلقة بقيمته أو شروط الاستفادة منه.

وطالبت موحيا في تصريح لـ"هسبريس" بضرورة أن تكون  الشروط والإجراءات "مبسطة ومجانية نظرا لكون المرأة، التي تكون في حالة عوز لا يكون في مقدورها القيام بهذه الإجراءات".

ودعت موحيا إلى ضرورة اعتماد مقاربة تنموية شمولية تتدخل فيها جميع القطاعات من أجل تحقيق الهدف الأسمى لصندوق التكافل الأسري المتمثل في تحقيق الاستقرار الأسري، وطالبت بإصلاح مدونة الأسرة لتحقيق الاستقرار.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала