في ظل غياب محمد صلاح... ليفربول يستهل جولته الأمريكية بخسارة ثقيلة

تابعنا عبرTelegram
خسر ليفربول مباراته الأولى في كأس الأبطال الدولية المقامة بالولايات المتحدة أمام بوروسيا دورتموند الألماني، بثلاثة أهداف مقابل هدف.

ولم يقم يورغن كلوب بإشراك محمد صلاح، العائد منذ يومين فقط إلى الفريق بعد قضاء عطلته.

ومن عرضية أندي روبرتسون، أحرز فيرجيل فان ديك هدف التقدم في الدقيقة 25 من رأسية.

ومع انطلاق الشوط الثاني، أجري كلوب العديد من التغييرات بنزول دانييل ستوريدج بدلا من ديفوك أوريجي، وراغنار كلافان بدلا من فان ديك، وشيي أوجو بدلا من كاماتشو، ومورينو بدلا من روبرتسون، وسولانكي بدلا من ماركوفيتش، ونابي كيتا بدلا من فابينيو، وبين وودبيرن بدلا من كورتيس جونز، وجيمس ميلنر بدلا من لالانا، وفيليبس بدلا من كلاين.

وفي هجمة خطيرة، توغل أوجو داخل منطقة الجزاء منفرداً، وسدد كرة قوية تصدى لها حارس دورتموند وأرتدت من العارضة.

ومع حلول الدقيقة 66، أدرك الفريق الألماني التعادل عن طريق ركلة جزاء نفذها كريستيان بولسيتش بنجاح.

وفي الدقيقة 88، باغت بولسيتش ليفربول بهدف ثان جاء من تسديدة أطلقها الأمريكي من على حدود منطقة الجزاء، قبل أن يسجل جاكوب لارسين الهدف الثالث في الدقيقة 93.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала