زاخاروفا تشرح سبب وصف السوريين لـ"الخوذ البيضاء" بالمجرمين

© Sputnik . Sergey Mamontov / الذهاب إلى بنك الصورالمتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا
المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
قالت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا إن ممثلي منظمة "الخوذ البيضاء" مجرمون بالنسبة لسكان سوريا، إذ ترتبط أنشطتهم بأنشطة المسلحين.

وصرحت زاخاروفا في مقابلة مع قناة "روسيا 24": "بالنسبة للسوريين، الذين بالفعل يعانون مما يحدث على أرضهم على مدى سنوات عديدة، فإن الأشخاص، الذين يعملون على خلق آلة الكذب الترويجية والإعلامية المخيفة ليسوا إلا مجرمين. وترتبط نشاطاتهم بنشاطات الجماعات المسلحة غير القانونية والمسلحين، وأحيانا الإرهابيين، الذين يعملون معا".

جندية إسرائيلية توزع الماء على أعضاء الخوذ البيضاء في الباصات عند خروجهم من سوريا - سبوتنيك عربي
الخارجية الروسية: "الخوذ البيضاء" الذين خرجوا كشفوا عن جوهرهم وأظهروا نفاقهم للعالم
وأضافت زاخاروفا: "لقد تحدثنا أن نشاط "الخوذ البيضاء" يشكل ضربة بالمجال الإنساني وحركة التطوع في العالم المعاصر، إضافة إلى المنظمات غير الحكومية والمجتمع المدني".

وتجدر الإشارة إلى أن منظمة "الخوذ البيضاء" عرفت بحصولها على الدعم من الغرب وادعت أن هدفها يكمن في إنقاذ السكان المدنيين في مناطق العمليات القتالية، إلا أن السلطات السورية اتهمتها بالارتباط بالمتطرفين وأنشطة الترويج المعادي.

ووصفت الخارجية الروسية أنشطة "الخوذ البيضاء"  بعنصر الحملة الإعلامية الواسعة لتشويه سمعة السلطات السورية.

وأشارت زاخاروفا إلى أنها تدرك سبب وصف السوريين، سواء المسؤولين الحكوميين أو السكان العاديين، لـ"الخوذ البيضاء"، وكل من له علاقة بهم، بالمجرمين، إذ أنهم كانوا يقومون بأنشطة استفزازية وإجرامية.

وأكدت أن روسيا قدمت الكثير من الحقائق حول نشاطات "الخوذ البيضاء"، ومنها الاستفزازات حول استخدام الأسلحة الكيميائية والتضليل الإعلامي.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала