السيستاني مهددا الحكومة: إن لم تستجيبوا للمطالب سيطور الشعب أساليبه

© AP Photo / Khalid Mohammedآية الله علي السيستاني
آية الله علي السيستاني - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
حذر المرجع الديني بالعراق، علي السيستاني، اليوم الجمعة 27 يوليو/تموز، الحكومة المقبلة من التنصل عن العمل بما تتعهد به تجاه الشعب العراقي، بعد المظاهرات التي تجتاح العراق.

 وبحسب موقع السومرية نيوز العراقي، قال ممثل السيستاني في كربلاء، عبد المهدي الكربلائي: "إنه لم يبق أمام الشعب إلا أن يطور أساليب احتجاجاته لفرض إرادته على المسؤولين، لافتة إلى أنه حينها سيكون للمشهد وجه آخر مختلف عما هو اليوم عليه".

آية الله علي السيستاني - سبوتنيك عربي
السيستاني يدعو لتشكيل الحكومة العراقية الجديدة في أقرب وقت

وتابع: "إن تنصلت الحكومة عن العمل بما تتعهد به أو تعطل الأمر في مجلس النواب أو لدى السلطة القضائية فلا يبقى أمام الشعب إلا تطوير أساليبه الاحتجاجية السلمية لفرض إرادته على المسؤولين، مدعوما في ذلك من قبل كل القوى الخيرة في البلد".

وأضاف: "عندئذ سيكون للمشهد وجه آخر مختلف عما هو اليوم عليه، ولكن نتمنى أن لا تدعو الحاجة إلى ذلك، ويغلب العقل والمنطق ومصلحة البلد عند من هم في مواقع المسؤولية، وبيدهم القرار ليتداركوا الأمر قبل فوات الآوان".

 

وكان دعا السيستاني الحكومتين المركزية والمحلية بالتعامل بجدية مع مطالب المتظاهرين في محافظة البصرة، مشددا على ضرورة اتباع سياسة حازمة ضد الفاسدين والاستعانة بالخبراء وأصحاب الكفاءات ومن "لا يجاملون" على حساب الحقيقة.
وتشهد محافظات وسط وجنوبي العراق، منذ مطلع يوليو/ تموز الحالي، تظاهرات احتجاجية مطالبة بتوفير الخدمات كالكهرباء والماء الصالح للشرب وتوفير فرص عمل فضلا عن القضاء على الفساد، فيما تخللتها أعمال عنف وحرق مقار لعدد من الاحزاب السياسية

 

كما وصلت التظاهرات إلى العاصمة بغداد، وتجددت في ساحة التحرير، التظاهرات المطالبة بمحاسبة الفاسدين وإجراء إصلاحات حكومية، ورفع المتظاهرون شعارات تندد بالعنف الذي استخدمته القوات الأمنية العراقية ضدهم.

 

 

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала