زاخاروفا: لم يخف أحد وجود مدربين عسكريين روس في جمهورية أفريقيا الوسطى

© AP Photo / Jerome Delayجمهورية أفريقيا الوسطى
جمهورية أفريقيا الوسطى - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
صرحت المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، اليوم الأربعاء، بأنه لا أحد يخفي وجود مدربين عسكريين روس في جمهورية أفريقيا الوسطى، ما يثير الضجة، هذا شيء لم يخفه أحد.

موسكو — سبوتنيك. وكتبت زاخاروفا في صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك": "لا أحد ينفي وجود مدربين عسكريين روس في جمهورية أفريقيا الوسطى، ما يثير الضجة هذا شيء لم يخفه أحد. لقد نشرنا في شهر آذار/مارس، رد نائب المتحدث الرسمي باسم الخارجية الروسية حول عمل العسكريين الروس والمدربين المدنيين في أفريقيا الوسطى".

المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا - سبوتنيك عربي
زاخاروفا: الخارجية الروسية ستقدم كل المساعدة اللازمة لأقارب الصحفيين القتلى في أفريقيا الوسطى

وأرفقت زاخاروفا تأكيدها برابط لبيان الخارجية الروسية بتاريخ 22 آذار/مارس 2018، والذي يقول فيه نائب المتحدث الرسمي باسم الخارجية الروسية أرتيوم كوجين، أنه بعلم مجلس الأمن الدولي تم إرسال خمسة مدربين عسكريين و 170 مدربًا روسيًا لتدريب جنود جمهورية أفريقيا الوسطى.

كما وصفت البيانات حول التحقيق في أنشطة شركة عسكرية خاصة في جمهورية أفريقيا الوسطى بغير المنطقية، مشيرة إلى أن الصحفيين الروس القتلى لم يتوجهوا إلى الأماكن التي يعمل فيها المدربون الروس.

يذكر أن وزارة الخارجية الروسية أكدت في بيان، يوم الثلاثاء 30 تموز/يوليو، مصرع ثلاثة أشخاص في جمهورية أفريقيا الوسطى، يحملون فقط وثائق صحفيين، بأسماء، كيريل رادشينكو، وألكسندر راستورقويف وأورهان جيمال، وفتحت لجنة التحقيق الروسية تحقيقا في القضية تحت مادة " القتل". وتتولى السفارة الروسية مسألة إرسال جثامين الصحفيين القتلى إلى أرض الوطن في أقرب وقت.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала