بحضور 40 دولة... شرم الشيخ تستقبل التجمع الأفريقي السنوي

تابعنا عبرTelegram
شاركت الدكتورة سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي المصري، ورئيس التجمع الإفريقي للبنك الدولي، اليوم الأحد 5 أغسطس/ آب 2018، في جلسة إزالة العقبات أمام استثمارات القطاع الخاص وجذب الاستثمار الأجنبي المباشر.

وبحسب بيان لوزارة الاستثمار، حصلت "سبوتنيك" على نسخة منه، أقيمت فعاليات اليوم الأول 5أغسطس/ آب من الاجتماعات السنوية للتجمع الأفريقي للبنك الدولي وصندوق النقد الدولي، بحضور الدكتورة جوموك أوديول كبير المساعدين لرئيس نيجيريا لشؤون الصناعة والتجارة والاستثمار، ودوندو مواجاني مدير عام وزارة المالية بجنوب افريقيا، وأدار الجلسة، سيرجيو بيمنتا، نائب رئيس مؤسسة التمويل الدولية لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا.

نفط - سبوتنيك عربي
خبير اقتصادي: كشف "إيني" الجديد في مصر عزز فرص "الاستثمار النفطي"
وحضر الجلسة نحو 40 محافظا من الدول الأفريقية في البنك الدولي وصندوق النقد الدولي.

وأكدت نصر، أن الحكومة المصرية وضعت برنامج متكامل للإصلاح الاقتصادي، وتحسين بيئة الأعمال وجعلها جاذبة للاستثمار بحيث يلعب القطاع الخاص دور أكبر في الاستثمار.

وأوضحت، أن مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، قدم برنامج الحكومة لمجلس النواب، والذى صدق عليه، مؤكدة أنه تم التحرك نحو برنامج إصلاح اقتصادي متكامل يرتكز على تحسين بيئة الاستثمار، وجعلها جاذبة للقطاع الخاص ومنها قانون الاستثمار الجديد ولائحته التنفيذية، وتعديل قانون الشركات ولائحته التنفيذية وقانون الإفلاس والتأجير التمويلي والتخصيم، من أجل تحسين مستوى الاقتصاد المصري.

وذكرت الوزيرة، أنه لأول مرة يوجد قانون للتمويل المصغر، وأن قانون الاستثمار وضع بالتشاور مع كافة الاطراف المعنية بالاستثمار ليخرج بتوافق من الجميع.

وأوضحت أن الحكومة المصرية في ظل سعيها لجذب المزيد من الاستثمارات في مصر تعمل على تحفيز الاستثمارات طويلة الأجل، حيث تضمن قانون الاستثمار الجديد حوافز في المناطق الأكثر احتياجا.​

وأكدت الوزيرة، أن الحكومة عملت على توفير بنية أساسية متكاملة تضمن توفير بيئة مناسبة للمستثمرين، وقدمت الوزيرة، الشكر للبنك الدولي ودوره فى دعم بناء محطة طاقة شمسية فى بنبان بأسوان.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала