المحتجزين الروس لدى أمريكا قد يتم نقلهم إلى سجن في نيويورك

© AP Photo / Chitose Suzukiالعلم الأمريكي
العلم الأمريكي - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أفاد السكرتير الصحفي للقنصلية العامة في نيويورك، أليكسي توبولسكي، اليوم الخميس، أن المواطنين الروس الأربعة الذين تم احتجازهم في الولايات المتحدة للاشتباه بقيامهم بغسل أموال والتآمر بهدف الاحتيال، يمكن أن يتم نقلهم إلى سجن في نيويورك، حيث يوجد المواطن الروسي الخامس.

نيويورك — سبوتنيك. وقال توبولسكي لوكالة "سبوتنيك": "نحن نتوقع أيضا، أن يتم نقل بقية الروس المحتجزين إلى سجن في نيويورك".

وسبق لوزارة العدل الأمريكية أن أعلنت في أواخر تموز/يوليو الماضي، أن 25 شخصاً، بينهم 7 روس، متهمون بالتزوير في مبيعات السيارات. وفي القوائم التي نشرت حينها ظهرت جميع الأسماء، باستثناء مكسيم سوفيرين المحتجز في بوسطن.

مكتب التحقيقات الفيدرالي - سبوتنيك عربي
دبلوماسيون روس يزورون أحد المعتقلين الروسيين في قضية احتيال كبيرة بأمريكا
وفي نفس الوقت أفادت القنصلية العامة الروسية في نيويورك لوكالة "سبوتنيك" أنها علمت باحتجاز سوفيرين من أقاربه في الأيام الأولى من آب/ أغسطس، عندما حاول الرجل السفر جوا من بوسطن إلى زيوريخ في سويسرا.

ووفقاً لمكتب المدعي العام لمنطقة جنوب نيويورك، فإن المجموعة الإجرامية كانت تضم 7 مواطنين من روسيا، بالإضافة إلى 5 مواطنين من جورجيا و4 مواطنين من أذربيجان و3 من كازاخستان و2 من لاتفيا ومواطنين أوكرانيين. وأيضا بين المتهمين هناك أشخاص يحملون جنسية الولايات المتحدة الأمريكية وتركيا. وتم اعتقال 11 شخصا في هذه القضية اليوم الثلاثاء في نيويورك، وعدد آخر في ولاية فلوريدا وميشيغان.

و يعتقد الادعاء أن المعتقلين كانوا ينشرون إعلانات كاذبة عن بيع السيارات، وبعد ذلك يحصلون على مبلغ مالي (عربون) من الضحايا ومن ثم يختفون. ولهذا الغرض، أنشأوا عددا من الشركات الوهمية، وبلغت الأضرار التي لحقت بالمواطنين المخدوعين نحو 4.5 مليون دولار أمريكي.

ويواجه كل من الأشخاص المتورطين في القضية تهمة ارتكاب جريمة التآمر بهدف الاحتيال وهذا يمكن أن يعاقب عليه القانون بالسجن لمدة تصل إلى 30 عاماً، بالإضافة إلى ارتكاب جريمة التآمر لغسل الأموال، ما يترتب عليه عقوبة بالسجن لمدة 20 عاما.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала