خسائر جديدة لـ"داعش" في العراق

© AP Photo / uncreditedالجيش العراقي ومتطوعين
الجيش العراقي ومتطوعين - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
نفذت القوات العراقية، اليوم السبت، 25 أغسطس/آب، عمليات أمنية نوعية، كبدت فيها الخلايا النائمة لتنظيم "داعش" الإرهابي، خسائر فادحة، في مناطق متفرقة من محافظتي نينوى، وصلاح الدين، شمالي بغداد.

وتلقت القوات العراقية دعما بضربات جوية من طيران التحالف الدولي، لتجفيف منابع الإرهاب، وتدمير أوكار "داعش" وملاحقه فلوله وعناصر خلاياه النائمة والمتخفية.

القوات العراقية خلال مهمته في مدينة الموصل، العراق - سبوتنيك عربي
مقتل 10 من عناصر "داعش" بعملية أمنية بالموصل شمالي العراق
وأعلن مركز الإعلام الأمني العراقي، في بيانين منفصلين حصلت مراسلة "سبوتنيك" في العراق، عليهما، اليوم، قائلا: "بهدف تجفيف منابع الإرهاب، نفذ فوج الرد السريع الأول (سوات) التابع لقيادة شرطة نينوى، وبإسناد جوي من قوات التحالف، عملية استباقية ضد أحد أوكار عناصر "داعش" الإرهابي، وهو عبارة عن كهف طبيعي يبلغ طوله (7 كم) اتخذه عناصر داعش ملاذا لهم".

وأضاف المركز، تم تطويق المكان، وتطهيره، وتمشيطه، وردم الحفر فيه وغلق فتحاته.

وكشف المركز، حسب المعلومات الاستخبارية، فقد قتل 10 عناصر إرهابية خلال العملية التي نفذت في منطقة (المغر) التابعة لناحية الشورة جنوب مدينة الموصل، مركز نينوى.

وفي بيان آخر، أفاد المركز، بإن قوة مشتركة ضمن قيادة عمليات صلاح الدين مكونة من مفرزة تابعة لمديرية الاستخبارات العسكرية، ومفرزة من سرية هندسة الميدان، مع قوة من لواء المشاة  91 بالفرقة السادسة عشر، نفذت عملية
أمنية لتفتيش منطقة (شاطئ الجدر — أسديرة في قضاء الشرقاط).

وتابع المركز أن العملية أسفرت عن العثور على مضافة للعصابات الإرهابية التي يطلق عليها (الحركة النقشبندية)، وكدس يحوي (20) قنبرة هاون.

وأختتم مركز الإعلام الأمني، بالتنويه إلى أن المواد التي تم العثور عليها، تم تفجيرها داخل المضافة، من قبل المفرزة الهندسية، بلا حادث يذكر.

وفي صعيد متصل، صرح الناطق باسم الداخلية العراقية، اللواء سعد معن في بيان تلقته مراسلتنا، اليوم، أن فوج الطوارئ الثاني عشر التابع لقيادة شرطة نينوى، وبناء على معلومات دقيقة، يلقي القبض على "داعشي" كان يعمل في ما يسمى (بالحسبة) إبان سيطرة التنظيم الإرهابي، على الموصل.

وأكد معن، تم القبض على الإرهابي، في منطقة حي (تسعين) في الجانب الأيسر من مدينة الموصل، لافتا إلى أن فوج الرد السريع الثاني التابع للقيادة نفسها وبناء على معلومات وتعاون المواطنين، إلقى القبض على أربعة عناصر من "داعش" الإرهابية.

وبين معن، أن اثنين من الإرهابيين كانا يعملان في ما يسمى (بالأمنية) والآخران كانا مقاتلين في فترة سيطرة عصابات "داعش" الإرهابية على مدينة الموصل، مشيرا إلى أن ثلاثة منهم تم القبض عليهم في منطقة حي (تسعين) والرابع في منطقة (الدركزلية) في الجانب الأيسر من المدينة.

القوات العراقية تتجه نحو كركوك، العراق 16 أكتوبر/ تشرين الأول 2017 - سبوتنيك عربي
القوات العراقية تلقي القبض على خمسة من عناصر "داعش" في الموصل
وألمح الناطق بإسم وزارة الداخلية العراقية، إلى أن جميع الملقى القبض عليهم مطلوبون للقضاء على وفق المادة 4 إرهاب.

وأعلن العراق تحرير كافة أراضيه من قبضة تنظيم "داعش"، وانتصاره النهائي على الإرهاب في العاشر من ديسمبر/ كانون الأول العام الماضي، بعد معارك حسمت في محافظة نينوى، والحدود الدولية من صحراء الأنبار، غربا باتجاه سوريا والأردن والسعودية.

وتواصل القوات الأمنية العراقية عمليات التفتيش والتطهير وملاحقة فلول "داعش" في أنحاء البلاد، لضمان عدم عودة ظهور التنظيم وعناصره الفارين مجددا.    

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала