سالفيني يدعو لإنقاذ أوروبا بعد لقاء بانون

© AFP 2022 / Giuseppe Cacaceماتيو سالفيني
ماتيو سالفيني - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
تحدث وزير الداخلية الإيطالي اليميني، ماتيو سالفيني، اليوم السبت، عن أنه يقود حراك "لإنقاذ أوروبا" من المهاجرين، وذلك بعد يوم من لقائه مستشار البيت الأبيض السابق ستيف بانون، في إطار جهود لتوسيع المد الشعبوي في أنحاء أوروبا.

وبحسب وكالة فرانس برس، أجرى سالفيني، الذي انخرط في سجال مع الاتحاد الأوروبي في وقت يدافع عن تشديد القيود على الهجرة، محادثات مع مستشار الرئيس الأميركي دونالد ترامب السابق الجمعة، ومع زعيم حزب يميني متشدد صغير من بلجيكا.

القوات الجوية الإيطالية - سبوتنيك عربي
رسميا... إيطاليا تصدر بيانا بشأن "إرسال قوات خاصة" إلى ليبيا
وفي تصريحات عن الاجتماع، قال سالفيني السبت، إن انتخابات البرلمان الأوروبي العام المقبل هي فرصة للقيام بـ"تغيير تاريخي وآخر فرصة لإنقاذ أوروبا".

وأضاف في تصريحات أدلى بها على هامش منتدى سياسي واقتصادي في مدينة كيرنوبيو بشمال البلاد، "نعمل لنصبح المجموعة البرلمانية الأوروبية الرئيسية وننسى الاشتراكية التي أتت بالبطالة وانعدام الأمن".

من جهته، رأى النائب الهولندي اليميني المتشدد غيرت فيلدرز الذي حضر كذلك مؤتمر كيرنوبيو، أن الغضب الذي أثارته موجة الهجرة إلى أوروبا يشكل فرصة.

وقال، "إن الفرص لأحزاب مثلنا لتوحد صفوفها ستكون أقوى خلال السنوات المقبلة".

وازداد حضور بانون في أوروبا خلال الأشهر الأخيرة، حيث يخطط لإقامة مؤسسة في بروكسل تدعى "الحركة"، تهدف إلى إشعال انتفاضة يمينية شعبوية في أنحاء القارة.

وقال في مقابلة أجرتها معه صحيفة "نيو يورك تايمز" مؤخرا، أن "هذا هو الوقت المناسب ليهيمن الشعبويون".

وفي مقابلة مع صحيفة "دايلي بيست" في تموز/يوليو، قال بانون، إنه أجرى محادثات مع مجموعات يمينية من أنحاء أوروبا على غرار نايجل فاراج في بريطانيا وأعضاء من التجمع الوطني في فرنسا بزعامة مارين لوبن، وصولا إلى رئيس الوزراء المجري فيكتور أوربان.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала