"النصرة" تجدد قصفها الصاروخي على مدينتي السقيلبية وسلحب شمالي حماة

تابعنا عبرTelegram
جددت فصائل "جيش العزة" التابع لتنظيم "جبهة النصرة" الإرهابي قصفها لمناطق في ريف حماة الشمالي، حيث استهدفت بالصواريخ مدينتي السقيلبية وسلحب مما أدى لوقوع إصابات بين المدنيين.

وقال مراسل "سبوتنيك" إن مسلحي التنظيم المنتشرين في بلدتي الزكاة والأربعين بريف حماة الشمالي استهدفوا المدينتين مساء اليوم بـ 10 قذائف صاروخية، ما أسفر عن وقوع 9 إصابات بينهم طفلان، فيما سارعت فرق الإسعاف إلى مواقع سقوط الصواريخ، وتم نقل المصابين إلى مشفى السقيلبية الوطني.

محطة محردة لتوليد الطاقة الكهربائية - سبوتنيك عربي
ارتفاع عدد ضحايا اعتداء "النصرة" على محردة في ريف حماة إلى 9 قتلى و30 مصابا
من جهته قال مصدر طبي في مشفى السقيلبية لمراسل "سبوتنيك" أن الإصابات متنوعة ما بين خطرة ومتوسطة الخطورة، حيث تم نقل بعض الحالات على الفور إلى غرف العمليات في المشفى.

مصدر ميداني أكد لـ"سبوتنيك" أن سلاح المدفعية والصواريخ في الجيش السوري بدأ منذ صباح اليوم السبت قصفا مركزا ومكثفا مستهدفا مصادر إطلاق الصواريخ التي سقطت على مدينة محردة مساء أمس بالإضافة لمواقع انتشار المسلحين في قرى وبلدات الزكاة والأربعين وتل عثمان وبلدة المضيق والجنابرة واللطامنة وكفرزيتا.

وكان مسلحو "جيش العزة" أمس الجمعة استهدفوا مدينة محردة بصورايخ عنقودية، وذلك عقب صدور البيان الختامي حول (معركة إدلب) في ختام قمة طهران الثلاثية التي جمعت رؤساء روسيا وإيران وتركيا، ما أدى إلى مقتل 9 مدنيين بينهم 6 أطفال وإصابة أكثر من 30 آخرين، إصابات بعضهم بالغة الخطورة.

 

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала