بالفيديو... طرد رونالدو والهدف الشبح ضمن أغرب قرارات الحكم الألماني بريش

© REUTERS / Heino Kalisرونالدو يبكي بعد طرده من مباراة يوفنتوس وفالنسيا في دوري أبطال أوروبا
رونالدو يبكي بعد طرده من مباراة يوفنتوس وفالنسيا في دوري أبطال أوروبا - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
واصل الحكم الألماني فيلكس بريش، سلسلة قراراته الغريبة والمثيرة للجدل أمس الأربعاء، حينما طرد البرتغالي كريستيانو رونالدو، نجم يوفنتوس، في أولى مبارياته مع فريقه أمام فالنسيا في دوري أبطال أوروبا.

بعد 29 دقيقة من بدء مباراة يوفنتوس وفالنسيا في دوري الأبطال، خرج النجم رونالدو باكيا بقرار من الحكم الألماني، الذي بات هدفا لسهام نقد الصحافة الإيطالية.

وبحسب هيئة الإذاعة الألمانية دويتشه فيله، أظهرت لقطات تلفزيونية رونالدو وهو يحتك مع مدافع فالنسيا جيسون موريلو، وبدا مذهولا عندما أشهر الحكم الألماني البطاقة الحمراء في وجهه.

وإذا كانت هذه هي المباراة الأولى لرونالدو في دوري الأبطال بقميص السيدة العجوز، فإنها كذلك أول مباراة دولية للحكم الألماني فيلكس بريش (43 عاما) منذ مونديال روسيا في صيف 2018، الذي لم يحكم فيه سوى مواجهة واحدة أثارت قراراته فيها الكثير من الجدل وقتها.

واقعة المونديال

ولم يحتسب بريش ضربة جزاء واضحة لصالح المنتخب الصربي في مباراته مع سويسرا، ولم يعتمد على تقنية الفيديو، التي طبقت للمرة الأولى في كأس العالم.

وكان هذا القرار المثير للجدل سببا في إبعاد الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" الحكم عن إدارة أي مباراة أخرى في المونديال.

وكان الاتحاد الصربي لكرة القدم قد تقدم وقتها بشكوى ضد بريش قائلا: "من غير الواضح بالنسبة لنا كيف أن حكما ألمانيا يتم اختياره لإدارة مباراة سويسرا وصربيا، مع العلم أن أحد الأقاليم السويسرية ينطق بالألمانية".

الهدف الشبح

لكن سجل الحكم الألماني لا يخلو من قرارات أخرى مثيرة للجدل، ففي موسم 2013-2014 من الدوري الألماني، احتسب بريش "هدفا وهميا" لمهاجم باير ليفركوزن، الدولي ستيفان كيسلينج، والذي منح الفوز للفريق على حساب هوفنهايم.

ومرر كيسلينج كرة رأسية دخلت مرمى هوفنهايم من ثقب خارجي في شبكة المرمى، وهو ما أكدته التسجيلات التلفزيونية لاحقا.

وقدم هوفنهايم احتجاجا رسميا بعدما احتسب الحكم بريش "الهدف الشبح"، كما سمته وسائل الإعلام الألمانية آنذاك.

ورغم أن كيسلينج نفسه اعتذر عن الهدف آنذاك قائلا: "أتفهم تماما ردود الفعل التي صدرت عن الكثيرين منكم، أنا أشعر بأسف شديد"، إلا أن محكمة التحكيم في الاتحاد الألماني قررت احتساب الهدف المثير للجدل.

ورفضت المحكمة الموافقة على الالتماس الذي تقدم به فريق هوفنهايم لإعادة المباراة، معللة حكمها بأن حكم المباراة فيلكس بريش لم يقم بأي عمل مخالف لقوانين الاتحاد الألماني أو الدولي لكرة القدم "فيفا".

وأظهرت الإعادة التلفزيونية كيسلينج يضع يديه على رأس حزنا على إهدار الفرصة، وبدا عليه الارتباك عندما احتسب الحكم فيلكس بريش الكرة هدفا.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала