تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

مناورات الجيش الجزائري... تدمير أهداف بقذائف حرارية باريومية

© Sputnik . Alexey Kudenko / الذهاب إلى بنك الصورقاذف لهب
قاذف لهب - سبوتنيك عربي
تابعنا عبر
أعلِن عن استخدام الجيش الجزائري لقواذف لهب.

يُذكر أن قواذف اللهب "توس-1أ" المسماة بـ"سولنتسيبيوك" (لفحة الشمس) والتي يستخدمها الجيش الجزائري خلال تدريباته استوردتها الجزائر من روسيا.

وذكرت صحيفة روسية أن قاذف لهب "سولنتسيبيوك"، وهو سلاح يتمتع بقدرة تدميرية هائلة، منصوب على دبابات "تي-90إس" الموجودة في حوزة الجيش الجزائري والتي تستطيع أن تسير على الطريق المعبد بسرعة 60 كيلومترا في الساعة. ويمكن تزويدها بوقود يكفي لـ500 كيلومتر.

ويحتوي قاذف "لفحة الشمس" على  24 ماسورة أو أسطوانة لإطلاق قذائف حرارية باريومية عيار 220 ملم. وتزن هذه القذيفة 216 كيلوغراما. ويبلغ طولها 3723 مليمترا.

ويبلغ المدى الأقصى لـ"لفحة الشمس" 600 متر.

وتدرس روسيا حالياً إمكانية صنع راجمة النار الثقيلة المنصوبة على العربة ذات العجلات والتي يبلغ مدى قذيفتها الصاروخية 10000 متر.

 

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала