تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

روسيا تتهم بريطانيا باستعمال مواد كيميائية قاتلة في مختبراتها

© Sputnik . Alex McNaughton / الذهاب إلى بنك الصورمتخصصون في بدلات الحماية الكيميائية في سالزبوري
متخصصون في بدلات الحماية الكيميائية في سالزبوري - سبوتنيك عربي
تابعنا عبر
أكد نائب وزير الصناعة والتجارة الروسي، غيورغي كالامانوف، أن التصريحات حول وجود دوافع لدى روسيا باستخدام مادة "نوفيتشوك" السامة في سالزبروي عارية عن الصحة، مشيرا إلى أن العمل مع مواد نوع "نوفيتشوك" مستمر في مختبرات بريطانيا.

موسكو — سبوتنيك. وقال كالامانوف خلال الجلسة الـ 89 للجنة التنفيذية لمنظمة حظر انتشار الأسلحة الكيميائية: "التصريحات التي تزعم وجود دوافع لدى روسيا باستخدام ما يسمى بـ "نوفيتشوك" في سالزبوري عارية عن الصحة، كما أنه لا يمكن لأي مختبر تابع لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية، أو أي مختبر في بورت داون تحديد الدولة المنتجة للمواد السامة من سالزبوري وأمسبري".

وتابع: "نكرر مجددا، لم ننتج في دولتنا ولم تخزن أي مواد تحت تسمية "نوفيتشوك".

وأشار إلى أنه "لا شك في أن العمل في بريطاني مع "نوفيتشوك" جار ومستمر في مختبر وزارة الدفاع في بورت داون، التي تتواجد بالقرب من سالزبوري وأمسبري".

يذكر أن الشرطة البريطانية عثرت على الضابط السابق في الاستخبارات العسكرية الروسية، سيرغي سكريبال، الذي عمل لصالح الاستخبارات البريطانية وابنته يوليا، مغما عليهما عند مركز تجاري في مدينة سالزبوري البريطانية في الـ 4 من آذار/ مارس الجاري.

ويوجه الجانب البريطاني الاتهامات إلى روسيا بتورطها في تسميم سكريبال وابنته، بمادة شالة للأعصاب "آ-234" التي يعتبرونها مماثلة لمادة تحت اسم "نوفيتشوك ".

 

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала