تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

بعد زيارة وفد جمهورية القرم لدمشق... الخارجية الأوكرانية ترسل مذكرة احتجاج إلى سوريا

© Sputnik . Evgenya Novozhenina / الذهاب إلى بنك الصوركييف
كييف - سبوتنيك عربي
تابعنا عبر
أعلنت وزارة الخارجية الأوكرانية أنها أرسلت مذكرة احتجاج إلى سوريا بسبب مباحثاتها مع وفد جمهورية القرم.

كييف — سبوتنيك. وجاء في بيان الخارجية الأوكرانية، اليوم الخميس 18 أكتوبر / تشرين الأول الجاري: "تدين أوكرانيا بشدة الاتصالات الرسمية للجمهورية العربية السورية مع ما وصفته بـ"الإدارة" في شبه جزيرة القرم".

زيارة رئيس جمهورية القرم لبنة جديدة في صرح العلاقات الروسية السورية
وتابع البيان: "في هذا الصدد، تعلن وزارة الخارجية الأوكرانية أن إجراء محادثات مع ممثلي شبه جزيرة القرم من قبل المسؤولين السوريين هي انتهاك صارخ لسيادة الدولة الأوكرانية، والتدخل في أمورها الداخلية، وانتهاكا لمبادئ القانون الدولي".

وزار رئيس جمهورية شبه جزيرة القرم الروسية سيرغي أكسيونوف، والوفد المرافق الذي ضم عددا من الوزراء ورؤساء الشركات والمستشارين، دمشق بزيارة رسمية استغرقت يومين للتفاوض وتوقيع اتفاقيات حول التعاون الاقتصادي والعلمي والفني، وتعد الزيارة هي الأولى من نوعها إلى سوريا.

وأصبحت شبه جزيرة القرم إقليما روسيا بعد استفتاء أجري هناك في مارس / آذار 2014، حيث صوت 96.77 بالمئة من ناخبي القرم و95.6 بالمئة من سكان سيفاستوبول، لصالح الانضمام إلى روسيا.

وأجرت السلطات في القرم استفتاء بعد الانقلاب في أوكرانيا في فبراير/ شباط 2014. ولا تزال أوكرانيا تعتبر شبه جزيرة القرم إقليما تابعا لها.

وأعلنت موسكو، في أكثر من مناسبة، أن سكان شبه جزيرة القرم قد صوتوا لصالح إعادة الوحدة مع روسيا من خلال الوسائل الديمقراطية، وفي إطار الامتثال الكامل للقانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة.

ووفقا للرئيس الروسي فلاديمير بوتين، فإن مسألة شبه جزيرة القرم "أغلقت نهائيا".

 

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала