المبعوث الأممي يناقش مع شخصيات يمنية تدابير بناء الثقة واستئناف المشاورات

تابعنا عبرTelegram
ناقش المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيث مع مجموعة من الشخصيات اليمنية المستقلة، في اجتماع تشاوري بالعاصمة الأردنية عمان، مساعيه لاستئناف العملية السياسية في اليمن.

القاهرة — سبوتنيك. ووفقا لبيان صحافي نشره موقع الأمم المتحدة، مثلت النساء أكثر من 30 بالمئة من الشخصيات اليمنية المشاركة في الاجتماع، الذي استمر يوماً واحداً، بموجب قواعد معهد تشاسام هاوس البريطاني.

انتشار دبابات تابعة لقوات أنصار الله الحوثية في صنعاء، اليمن 4 ديسمبر/ كانون الأول 2017 - سبوتنيك عربي
كاتب: آفاق الصراع في اليمن إلى أين
وأكد المبعوث الأممي خلال الاجتماع، حرصه على التعامل مع مختلف الشخصيات اليمنية، وكذلك ممثلي المجتمع المدني والمجموعات النسائية، كممثلين لصوت اليمنيين بشكل عام.

واستعرض غريفيث مع المشاركين جهوده المتواصلة لتحقيق تقدم بشأن تدابير بناء الثقة، واستئناف العملية السياسية سريعاً.

وغطت المناقشات مجموعة واسعة من القضايا، بما في ذلك تدهور الأوضاع الإنسانية والاقتصادية، وغياب الخدمات الأساسية، بالإضافة إلى الخطوات اللازمة لتهدئة الصراع في اليمن، حسب البيان.

وكان المبعوث الأممي عقد اجتماعاً مماثلاً مع شخصيات يمنية مستقلة في ويلتون بارك بلندن في أغسطس الماضي.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала