3 أسباب تجعلك لا تتسوق في "الجمعة السوداء"

تابعنا عبرTelegram
تنتظر أعداد كبيرة من المستهلكين موسم التخفيضات الشهير والمعروف باسم "الجمعة السوداء" في البلدان الغربية و"الجمعة البيضاء" في بعض الدول العربية والإسلامية، إلا أن هناك تضارب كبير بين الآراء حول النهم للتسوق في هذا الموسم.

وعرض موقع thesimplyorganizedhome، عدة أسباب تؤيد الرأي القائل بأنه لا داعي للاندفاع نحو المتاجر وملاحقة عروض التخفيض في الجمعة السوداء، ونستعرض بعضها فيما يلي:

الزحام الخانق

الأعداد المهولة التي تغزو الأسواق في أيام التخفيض في موسم الجمعة السوداء كفيلة بأن تصيب المتسوقين بحالات التوتر والضغط العصبي ورربما نوبات الغضب الشديد، ذلك فضلا عن ضياع الوقت وإهدار مجهود كبير في الانتظار في صفوف.

سيدة تحصل على علبة بطاطس بدلا من آيفون 6 في الجمعة السوداء - سبوتنيك عربي
بالفيديو... امرأة تحصل على علبة بطاطس بدلا من "آيفون 6" في الجمعة السوداء
إنفاق دون داع

يذهب الجميع يوم الجمعة السوداء وقد جهز قائمة بالمشتريات التي يريدها، إلا أن ما يحدث هو الضياع وسط دوامات العروض المغرية، لينتهي الحال إلى شراء العديد من المنتجات دون حاجة حقيقية لها، ليتفاجأ المستهلك في نهاية اليوم أنه أنفق الكثير من المال دون داعي.

البضاعة الرخيصة

في الغالب تكون عروض التخفيضات الكبيرة خاصة بالمنتجات المغمورة أو الخاصة بشركات صغيرة، ويندر أن تطلق شركة عملاقة مثل سامسونغ أو أبل تخفيضات كبيرة مثلما يحدث عادة في الجمعة السوداء، فإذا ما وضع في الاعتبار الإنفاق دون داعي تصبح الخسارة أكبر.

 

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала