غوتيريش يتطلع لإحياء محادثات السلام اليمنية قبل نهاية العام

تابعنا عبرTelegram
قال الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش أمس الخميس إن المنظمة الدولية "تسعى جاهدة لضمان بدء محادثات سلام جادة في اليمن" قبل نهاية العام.

وأدلى غوتيريش بتلك التصريحات في بوينس آيرس قبيل بدء قمة مجموعة العشرين. وقال إنه لا يريد رفع سقف التوقعات بشأن المحادثات بسبب "عدد من الانتكاسات التي وقعت" لكنه أضاف أنه متفائل بأن المحادثات سوف تُستأنف، بحسب رويترز.

هل سينهي التجاذب بين الكونغرس وترامب الحرب في اليمن؟
وتابع غوتيريش قائلا "نعمل جاهدين لتهيئة الأجواء لبدء محادثات السلام تلك، نأمل أن تبدأ هذا العام".

وتقود السعودية تحالفا عسكريا لدعم قوات الرئيس هادي لاستعادة حكم البلاد منذ 26 آذار/مارس 2015، ضد الحوثيين الذين يسيطرون على العاصمة صنعاء.

وأدى النزاع الدامي في اليمن، حتى اليوم، إلى نزوح مئات الآلاف من السكان من منازلهم ومدنهم وقراهم، وانتشار الأمراض المعدية والمجاعة في بعض المناطق، وإلى تدمير كبير في البنية التحتية للبلاد.

كما أسفر، بحسب إحصائيات هيئات ومنظمات أممية، عن مقتل وإصابة مئات الآلاف من المدنيين، فضلا عن تردي الأوضاع الإنسانية وتفشي الأمراض والأوبئة خاصة الكوليرا، وتراجع حجم الاحتياطيات النقدية.

ودفعت الأزمة الإنسانية المتفاقمة في اليمن الدول الغربية للمطالبة بإنهاء الحملة العسكرية التي تقودها السعودية هناك.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала