وعد من وزير الاقتصاد للمتضررين من "كارثة" فرنسا

© Sputnik . Irina Kalashnikova / الذهاب إلى بنك الصورالسترات الصفراء" - مظاهرات و احتجاجات باريس ضد ارتفاع أسعار البنزين، والمطالبة بخفض ضريبة المحروقات، ديسبمر/ كانون الأول 2018
السترات الصفراء - مظاهرات و احتجاجات باريس ضد ارتفاع أسعار البنزين، والمطالبة بخفض ضريبة المحروقات، ديسبمر/ كانون الأول 2018 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
اعتبر وزير الاقتصاد الفرنسي برونو لومير أن المظاهرات التي تجري منذ 4 أسابيع في البلاد والتي تخللها أعمال الشغب هي بمثابة "كارثة" للاقتصاد.

باريس — سبوتنيك. وبحسب صحيفة "لوباريسيان" قال لومير، اليوم الأحد، خلال تفقده لبعض المحال التجارية المتضررة بسبب مظاهرة السترات الصفراء التي جرت يوم أمس في باريس، إن "هذه كارثة بالنسبة لاقتصادنا وللتجارة.. إنها أزمة تعيشها الأمة".

اضراب موظفي الإسعاف في فرنسا - مظاهرات و احتجاجات باريس ضد الإصلاح والتغيير فيما يخص تمويل مركبان النقل الطبي، ديسبمر/ كانون الأول 2018 - سبوتنيك عربي
باريس ترفع آثار احتجاجات السترات الصفراء وماكرون يخاطب الشعب
وتابع "من المعتاد أن تكون هذه الفترة من السنة مربحةً بالنسبة للتجار لأنها فترة ما قبل الأعياد، لكن ما يحدث اليوم هو كارثة".

ووعد لومير بأن يتم "إيجاد حلولا سريعة" للتجار الذين تضرروا من أعمال الشغب"، وقال لومير إن "الرئيس ماكرون سيجد الكلمات المناسبة للرد على الأزمة التي تعيشها البلاد".

وتستمر السترات الصفراء في حراكهم للأسبوع الرابع على التوالي على الرغم من تراجع الحكومة عن قرارها زيادة الضريبة على الوقود وإلغائها بشكل نهائي.

وتطالب الحركة بتحسين أوضاع المعيشة، وخفض الضرائب، وإيجاد حل لهبوط القيمة الشرائية، كما يطلبون من الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بأن يستمع إليهم متهمين إياه بـ"العجرفة" و"التكبر".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала