تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

هل تحرم أفريقيا ديزني من استخدام عبارة "هاكونا ماتاتا"

تابعنا عبر
وقع أكثر من 150 ألف شخص على عريضة تطالب بإسقاط ديزني الحقوق التجارية لاستخدام عبارة "هاكونا ماتاتا".

واتهم سكان بعض الدول الأفريقية التي تتحدث باللغة السواحيلية شركة ديزني بـ"الاستعمار والسرقة" لاستخدامها عبارة "هاكونا ماتاتا" والتي تعني باللغة المحلية "لا مشكلة"  كعلامة تجارية التي اشتهرت في فيلم الرسوم المتحركة "ليون كنغ".

وتنص العريضة، التي وقع عليها 153.0939 شخصا حتى الآن: " أننا نحترم شركة ديزني كمؤسسة ترفيهية، ولكن قرار تسجيل عبارة " هاكونا ماتاتا"  كعلامة تجارية هو إهانة ليس فقط للشعب السواحيلي، وإنما لأفريقيا كلها ". كما جاء في العريضة: "انضم إلينا وقل لا لديزني أو أي شركات أو أفراد يتطلعون إلى استخدام اللغات أو العبارات كعلامات تجارية لم يخترعوها".

يذكر أن عبارة "هاكونا ماتاتا" كانت عنوان أغنية، كتبها السير التون جون والسير تيم رايس للفيلم وتم ترشيح الأغنية لجائزة الأوسكار. ويتم استخدام اللغة  السواحيلية في عدد من الدول الأفريقية مثل تنزانيا وكينيا وأوغندا ورواندا وبوروندي وموزامبيق وجمهورية الكونغو الديمقراطية.

وفقا لمكتب براءات الاختراع والعلامات التجارية الأمريكي، فإن ديزني قد تقدم أولًا باستخدام العبارة كعلامة تجارية في عام 1994، عندما أطلق فيلم ليون كينج، وتم منحه حقوق الملكية في عام 2003.

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала