برلماني يطالب بمصادرة أصول "سبوتنيك" و"آر تي" في بريطانيا

© AFP 2022 / Alexander NEMENOVعلم بريطانيا على مبنى السفارة البريطانية في موسكو، روسيا
علم بريطانيا على مبنى السفارة البريطانية في موسكو، روسيا - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
طالب البرلماني البريطاني عن الحزب الليبرالي الديمقراطي، أليكس كول-خينيلتون، اليوم الاثنين، بمصادرة أصول وكالة "سبوتنيك" وقناة "آر تي" في المملكة المتحدة.

موسكو — سبوتنيك. ونشرت صحيفة "تايم" الانجليزية، أن البرلماني البريطاني المسؤول عن الصحة، يتهم مكتب "سبوتنيك" في إدينبورغ بشن "حرب معلومات" ضد المملكة المتحدة.

ونقلت الصحيفة عن كول-خينيلتون قوله: "اتخذت دول أخرى مواقف أكثر صرامة مما نحن عليه في المملكة المتحدة على أصول المواطنين الروس، ويجب على حكومة المملكة المتحدة أن تنظر مرة أخرى في ما يمكن القيام به".

قناة آر تي - سبوتنيك عربي
بيسكوف: موسكو سترد على أي تصرفات غير قانونية ضد وسائل الإعلام الروسية في بريطانيا
واقترح النائب "مصادرة أصول "سبوتنيك" و"أر تي"، لوقف عمل وسائل الإعلام الروسية".

ونشرت الصحيفة في مقالتها، صور لـ 8 موظفين في "سبوتنيك" مصحوبة بتوقيعاتهم ووظائفهم.

وكان أول من استخدم وسيلة نشر صور وأسماء الصحفيين الذين يزعم بأنهم يشكلون تهديدا للدولة، هو موقع "ميراتفوريتس" الأوكراني، حيث نشر البيانات الشخصية لموظفي وسائل الإعلام الأوكرانية والروسية والغربية، وبما في ذلك عناوينهم.

وأدانت موسكو ودول في الخارج هذه الأعمال، وفي أوائل كانون الأول / ديسمبر، وعقب اجتماع للمجلس الوزاري لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا في ميلانو، تم اعتماد وثيقة بشأن سلامة الصحفيين.

وصرحت المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، بأن القرار المعتمد في إطار المجلس الوزاري "يعكس المخاوف من التدخل التعسفي أو غير القانوني في حياة الصحفيين الخاصة، مما قد يؤدي إلى تهديد سلامتهم".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала