بيونغ يانغ تطالب كوريا الجنوبية وأمريكا بوقف التدريبات المشتركة

تابعنا عبرTelegram
تطالب بيونغ يانغ بتوقف سيئول وواشنطن عن إجراء مناورات عسكرية مشتركة في شبه الجزيرة الكورية، الأمر الذي يلغي كل الجهود لبناء حوار مثمر بين الشمال والجنوب.

ووفقا لThe Rodong Sinmun، فإن كوريا الديمقراطية تعتبر مناورات الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية المشتركة استفزازات عسكرية.

زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون والرئيس الأمريكي دونالد ترامب - سبوتنيك عربي
ترامب: تربطني علاقات استثنائية مع رئيس كوريا الشمالية

وأكد الموقع "هناك وعد تم قطعه خلال المفاوضات بين الشمال والجنوب، بألا تكون هناك تدريبات عسكرية مشتركة تضم قوى خارجية للمضي قدما على طريق السلام والازدهار".

وبحسب خبراء، يجب على كوريا الجنوبية أيضا التخلي عن استلام شحنات جديدة من الأسلحة الأجنبية. "يجب أن تتوقف الواردات من الخارج من المعدات العسكرية، بما في ذلك الأسلحة الاستراتيجية ، تماما".

وأضافوا: "لا يمكن إجراء أي مفاوضات صادقة، ناهيك عن تحسين العلاقات بين الكوريتين، طالما ظلت أصوات البنادق والمدافع صاخبة وظل خطر الحرب قائما".

يذكر أنه في منتصف ديسمبر/كانون الأول، هددت كوريا الشمالية الولايات المتحدة برفض نزع السلاح النووي إذا استمرت سياسة العقوبات والضغط.

 

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала