بوسيدون الروسي يخيف أمريكا

© وزارة الدفاع الروسية / الذهاب إلى بنك الصورآلة "بوسيدون"
آلة بوسيدون - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أثار احتمال تزويد القوات البحرية الروسية بغواصات مسيرة بدون طاقم بشري خوف الغرب.

وقالت مجلة أمريكية في الإشارة إلى احتمال تزويد القوات البحرية الروسية بـ32 آلة غواصة روبوتية تُعرف باسم "بوسيدون" إنه من المفروض أن يثير ذلك قلق القوات البحرية الأمريكية.

ويشار إلى أن ما يسمى بـ"بوسيدون" عبارة عن صاروخ بحري أو طربيد يستطيع أن يسير تحت سطح الماء بسرعة تزيد على 200 كيلومتر في الساعة، ويقدر على حمل السلاح النووي.

ووفق مجلة "ذي ناشيونال إنترست" فإن تفجير الرأس النووي لصاروخ "بوسيدون" يتسبب في موجة تسونامي نووية قادرة على تدمير مدن ساحلية.

وإضافة لسرعته يقوم "بوسيدون" بمناورات تجعل اكتشافه واعتراضه أمرا صعبا إن لم يكن مستحيلا.

وترى المجلة إمكانية استخدام "بوسيدون" غير النووي لتدمير حاملات الطائرات الأمريكية التي لا يمكن إغراقها بواسطة الصاروخ أو الطربيد العادي.

كذلك يمكن أن يستخدم "بوسيدون" للضغط على الولايات المتحدة لجهة تخفيض الأسلحة النووية وفقا لـ"ذي ناشيونال إنترست".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала