تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

الجيش الليبي يكشف حقيقة المصري المقتول في ليبيا وعلاقته بمجموعة هشام عشماوي

تابعنا عبر
أعلن الجيش الليبي حقيقة المصري المقتول في ليبيا وعلاقته بأحد الإرهابيين الذين تم القبض عليهم مؤخرا في ليبيا.

وقال العميد أحمد المسماري المتحدث باسم القوات المسلحة الليبية، إن قوات الجيش "غرفة عمليات الكرامة" تمكنت من قتل خمسة إرهابيين من القيادات الخطرة.

سيف الإسلام القذافي - سبوتنيك عربي
دعوة عاجلة من سيف الإسلام القذافي لإنهاء الفوضى في ليبيا
وأضاف المسماري في تصريحات خاصة لـ"سبوتنيك"، أن الإرهابي عبدالمنعم الحسناوي المكنى بـ"أبو طلحة" سبق وترددت أنباء عن مقتله في أكثر من موقعة سابقة، إلا أن غرفة عمليات الكرامة تمكنت من قتله هو والإرهابي المهدي دنقو والإرهابي المصري عبدالله الدسوقي، في عملية نوعية قامت بها مجموعة العمليات الخاصة المشكلة من كتيبة شهداء الزاوية، وكتيبة طارق بن زياد فجر اليوم الجمعة 18 يناير/ كانون الثاني، بمنطقة الشاطئ في الجنوب الغربي، بعد توارد معلومات بوجود عناصر إرهابية داعشية في الموقع، الذي يقع شمال غرب مدينة سبها بنحو 60 كيلومتر.

وأكد المسماري، أن أبو طلحة شارك في عمليات إرهابية في سوريا والعراق، كما شارك في الهجوم على الهلال النفطي الأخير، وأن الإرهابي المصري كان ضمن مجموعة هشام عشماوي، وأن الجهات المختصة تجمع كافة البيانات لإعلانها، كما قتل الإرهابي المهدي دنقو، وهو المسؤول عن نقل الإرهابيين من درنة إلى بعض المناطق الليبية.

وأوضح المسماري أن القوات المسلحة الليبية ستنفذ عدة عمليات خلال الأيام المقبلة لاستهداف عناصر داعش في الجنوب الليبي، ولن تتركه حتى تطهيره نهائيا.

وأشار إلى أنه تم التعرف على ثلاثة قتلى من بين الخمسة المقتولين من عناصر داعش، فيما تقوم القوات بالبحث عن هويات الآخرين.

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала