بعد تفقد "النمر" جبهات القتال... إحباط تسلل للإرهابيين في ريف حماة الشمالي

© Sputnik . Morad Saeedالجيش السوري يراقب المنحدرات في ريف اللاذقية ويقطع طريق التركستانيين شرقاً
الجيش السوري يراقب المنحدرات في ريف اللاذقية ويقطع طريق التركستانيين شرقاً - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
تصدت وحدات من الجيش السوري لمحاولة تسلل جديدة حاولت إحدى المجموعات الإرهابية القيام بها بريف حماة الشمالي، وتمكنت الوحدات من إيقاع خسائر في صفوف المهاجمين.

الجيش السوري في محافظة إدلب - سبوتنيك عربي
تعزيزات مفاجئة للجيش السوري إلى ريفي حماة وإدلب
وصعد تنظيم "جبهة النصرة" الإرهابي (المحظور في روسيا) والجماعات الموالية له منذ أيام عديدة، من حدة اعتداءاته على مواقع الجيش السوري، محاولا إشعال جبهات المحافظة والاشتباك مع الجيش السوري.

وقالت وكالة الأنباء السورية "سانا" إن  وحدة من الجيش السوري تصدت، اليوم السبت 19 كانون الثاني/ يناير،  لمحاولة تسلل مجموعة إرهابية من محور بلدة معركبة بريف حماة الشمالي وحققت إصابات دقيقة في صفوفها.

وقال مراسل الوكالة إن وحدات أخرى من الجيش نفذت ضربات مدفعية على مجموعات إرهابية حاولت التسلل عبر الأراضي الزراعية على أطراف بلدة مورك باتجاه النقاط العسكرية والقرى الآمنة بريف حماة الشمالي.

وذكر مراسل "سبوتنيك" في محافظة حماة أن العميد سهيل الحسن، المعروف بـ"النمر"، قام صباح أمس الأول، بتفقد جبهات القتال في الريف الغربي لمحافظة حماة.

إقرأ أيضا: مصدر عسكري لـ"سبوتنيك": تعزيزات إلى حماة للقضاء على مصادر النيران في المنطقة

وأضاف المراسل أن العميد الحسن اطلع على جاهزية القوات المنتشرة على خطوط الجبهات في سهل الغاب وعلى الأسلحة المنتشرة على طول خطوط التماس مع المسلحين.

ونقل المراسل عن مصدر عسكري أنه تم خلال الأيام الماضية رفع الجاهزية القتالية للقوات السورية على جبهات ريف حماة وإدلب، تزامنا مع استدعاء تعزيزات عسكرية كبيرة لقوات الجيش السوري إلى ريف حماة الشمالي بالإضافة إلى استدعاء ما يعرف باسم قوات النخبة العاملة في الجيش السوري ضمن مجموعات "النمر".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала