اليمن... قيادي بالانتقالي يوضح حقيقة ما جرى في قاعدة "العند"

© AFP 2022 / Mohammed Huwaisمناظر عامة للمدن العربية - مدينة صنعاء، اليمن
مناظر عامة للمدن العربية - مدينة صنعاء، اليمن - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
ٱكد منصور صالح القيادي في المجلس الانتقالي بجنوب اليمن، إن ما يثار حول تورط جهات جنوبية في حادثة منصة قاعدة العند "عار عن الصحة ولا يمكن تصديقه، لأن من قتلوا في العملية هم قيادات جنوبية، والحوثيين أعلنوا مسؤوليتهم عن العملية ونشروا فيديوهات لها، لذا فالاتهامات لا أساس لها ولا تستحق الرد".

وأضاف صالح في اتصال مع "سبوتنيك" اليوم الأحد، أن "مثل هذه الأقاويل ربما لا تستحق التعليق عليها لأكثر من سبب أولها أن الحوثيين قد أعلنوا مسؤوليتهم عن العملية وبثوا صورا مباشرة وبالتالي كان يفترض أن يتوقف من يحاول اتهام جهات أخرى ويوفر جهده في هذا الاتجاه".

محمد علي الحوثي - سبوتنيك عربي
اليمن... "أنصار الله" تعلق على قصف صنعاء
وتابع عضو الانتقالي، أن "العند قاعدة عسكرية جنوبية والقوات المتواجدة فيها وكذا القادة الموجودين في المنصة هم قادة جنوبيون ومن أبرز قادة المقاومة الجنوبية الموالين للمجلس الانتقالي الجنوبي ومن أصيبوا وقتلوا هم قيادات وعناصر جنوبية كان لها دورها المشهود له في مواجهة القوات الشمالية المحتلة للجنوب بنظاميها سابقا ولا حقا".

وأشار صالح إلى أن "وزير الداخلية في شرعية النظام وهو لا يمثل المجلس الانتقالي الجنوبي قد أعلنها على الملأ عن ضبط خلية حوثية متورطة في تنفيذ هذه العملية وأكد أنها قد تلقت تدريبات في محافظات شمالية خاضعة للحوثيين  عن كيفية التعامل مع الطائرات المسيرة لتنفيذ مثل هذه العمليات.

وأضاف ألا منطق ولا عقل يبرر أو يدعم أي قول باتجاه تبرئة الحوثيين واتهام أي قوة أخرى في الضلوع بهذه العملية، ومن يتحدث في هذا الاتجاه إنما يمثل أجندة ومشروع معاد الجنوب والمجلس الانتقالي الجنوبي والتحالف العربي سيما دولة الإمارات العربية المتحدة".

وأوضح عضو الانتقالي، أن "المجلس يعد ما نتج عن هذه العملية كارثة حقيقة وخسارة مؤلمة لكنه يعتبرها كذلك جرس إنذار يتطلب المزيد من اليقظة والحذر حتى لا تتكرر بصورة أخرى".    

 

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала