في سوريا... "التحالف الدولي" يلاحق المدنيين الهاربين من بطش "داعش" ويقتلهم

تابعنا عبرTelegram
ليست المرة الأولى التي يستهدف طيران "التحالف الدولي" بقيادة واشنطن، الأبرياء والمدنيين في العديد من المناطق السورية بذريعة مكافحة الإرهاب.

عائلات سورية غادرت مناطق الإرهابيين عبر الممرات الإنسانية التي افتتحتها الدولة السورية بالتعاون مع الروس - سبوتنيك عربي
"قسد" تغطي على جرائم "التحالف" ومئات الجثث في مقبرة جماعية بالرقة السورية
وتعاني قرية "الباغوز" في ريف محافظة دير الزور السورية من غارات متكررة لطيران التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة، دون التمييز بين الإرهابيين وبين المدنيين الذين يفرون كلما سنحت لهم الفرصة من الإرهاب الذي يعانون منه في مناطق سيطرة "الدواعش".

وذكرت وكالة الأنباء السورية الرسمية "سانا" إن "التحالف الدولي" الذي تقوده واشنطن من خارج مجلس الأمن "واصل مجازره بحق المدنيين في ريف دير الزور حيث استهدف بطائراته مدنيين فارين من إرهاب داعش في قرية الباغوز بريف دير الزور الجنوبي الشرقي".

وذكرت مصادر أهلية أن طائرات "التحالف الدولي" اعتدت قبل منتصف ليلة أمس على سيارات تقل مدنيين فارين من مناطق انتشار إرهابيي "داعش" في بلدة الباغوز بريف دير الزور الشرقي ما أدى إلى مقتل عدد منهم وإصابة آخرين.

ولفتت المصادر إلى أن العدوان تسبب بتدمير أغلبية السيارات موضحة أن عدد الضحايا مرشح للارتفاع بسبب الحالة الحرجة للعديد من الجرحى الذين أصيبوا جراء العدوان.

وجاء استهداف "التحالف الدولي" المدنيين في قرية الباغوز بعد ثلاثة أيام على ارتكابه مجزرة قتل فيها 20 مدنيا بينهم أطفال ونساء بعد استهدافه عشرات العائلات خلال محاولتها الفرار من مناطق انتشار إرهابيي "داعش" في قرية الباغوز فوقاني.

إقرأ أيضا: سوريا تدين جرائم "التحالف الدولي" بحق المدنيين والبنى التحتية

كما أدانت الخارجية السورية مرات عديدة استمرار اعتداءات "التحالف الدولي" واستهدافه المدنيين السوريين والدمار الذي يلحقه بالبنى التحتية والمنشآت الاقتصادية والخدمية والممتلكات العامة والخاصة في سوريا.

واتهمت دمشق "التحالف الدولي" قيامه بأعمال تصب في خانة تهيئة الظروف الملائمة لتمكين تنظيم "داعش" الإرهابي (المحظور في روسيا) من البقاء والتمدد من جديد.

وتطالب سوريا في كل مناسبة عبر رسائل إلى الجمعية العامة للأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي بالتدخل لوقف مجازر "التحالف الأمريكي" بحق السوريين وإنشاء آلية دولية مستقلة ومحايدة للتحقيق في هذه المجازر التي أودت بحياة آلاف المدنيين السوريين منذ تشكيل "التحالف" خارج إطار مجلس الأمن في آب/ أغسطس 2014.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала