تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

العمر ليس عائقا لممارسة العمل الإنساني

العمر ليس عائق لممارسة العمل الانساني
تابعنا عبر
روان سالم ابنة الـ18 سنة أصغر ناشطة عراقية في الدفاع عن حقوق الطفل والأيتام في العراق تكرس وقتها من أجل العناية بالأطفال الذين أجبرتهم ظروف الحرب والصراع الطائفي على النزوح والتشرد، تكافح التشرد والجهل والفقر والأمية وتنادي من أجل السلام والمحبة وبناء مستقبل لائق بأطفال العراق وتعمل من أجل زرع بذور المحبة والسلام داخل الأطفال.

نساء سعوديات - سبوتنيك عربي
الأمم المتحدة تدعو السعودية للإفراج فورا عن المدافعات عن حقوق الإنسان
روان سالم التي منحتها جمعية أممية جائزة حقوق الإنسان عن العراق تستحق هذه الجائرة بكل جدارة لأنها تمارس العمل التطوعي والإنساني من سن السابعة وتمثل أطفال العراق في المهرجانات والحملات الإنسانية.

وشاركت في مشاريع ثقافية منها، أنا أقرأ، وأنا عراقي، وبثمن رصاصة اشتري لي كراسة وألوانا.

وتعرف روان عن نفسها أنها ابنة الجرح العراقي وتؤمن بأن الغد سيكون أفضل وأن السلام سيأتي بكل تأكيد.

وتقول روان، أنه رغم صغر سنها لكن المجتمع الدولي اعترف بدورها وسمع صوتها.

من صفات هذه الشابة كما يقول المقربون منها الشجاعة وطلاقة اللسان وحب الأطفال، وحبها لعمل الخير، بالإضافة أنها منذ الرابعة من عمرها تجيد العزف على البيانو.

إعداد وتقديم: لينا المتني

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала