روسيا ترصد مناورات كثيفة للأقمار العسكرية الأمريكية

تابعنا عبرTelegram
رصدت أجهزة التتبع الروسية تحركات مكثفة للأقمار الصناعية العسكرية الأمريكية GSSAP.

نظام الصواريخ نودول - سبوتنيك عربي
خبير: قاتل الأقمار الصناعية "نودول" في خدمة الجيش الروسي حاليا
وجاء في بيان مركز بحوث الفضاء، أن نظام التحذير الآلي للحالات الخطرة في الفضاء الأرضي القريب سجل مناورات كثيرة للأقمار الصناعية العسكرية الأمريكية الأربعة. 

وأطلقت أمريكا أربعة أقمار صناعية في عامي 2014 و2016 في إطار برنامج لرصد الفضاء GSSAP، بهدف التحكم بالفضاء الخارجي لصالح القوات الجوية الأمريكية، ووفقا للمعلومات الرسمية، فإنها تطير على مستوى أعلى وأكثر انخفاضا من المدار الدائري يبلغ ارتفاعه 35786 كيلومترا، ويقومون بتصوير الأقمار الأخرى باستخدام معدات إلكترونية بصرية.

وأشار البيان، إلى أن القمر الصناعي العسكري الذي تم إطلاقه عام 2014 قام بأكثر من 400 مناورة حتى عام 2018، واقترب من قمر الاتصالات العسكرية الأمريكية MUOS-5، لإصلاح المحرك الرئيسي.

وأضاف البيان، أن قمرا صناعيا آخر من برنامج GSSAP، أطلق في المدار عام 2014 أيضا، أجرى تقارب مع قمر صناعي عسكري آخر، من نوع WGS-4.

وتجدر الإشارة إلى أن دميتري روغوزين، رئيس وكالة الفضاء الروسية، أعلن، سابقا، تعزيز مجموعة الأقمار الصناعية الروسية لاستشعار الأرض عن بعد في إطار مشروع "عين الدولة".

وتقدر هذه الأقمار الصناعية التنقل ضمن المدار والتواصل مع الأقمار الصناعية الأخرى، وأطلقت روسيا قمرا صناعيا من هذا النوع عام 2017 ومن المفترض أنه مجهز بأجهزة استشعار عن بعد ما يمكنه من رصد الأقمار الصناعية الأخرى وإرسال البيانات إلى الأرض للتحليل.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала