نائب الرئيس الإيراني يصل إلى سوريا... اتفاقيات "لأول مرة" بين البلدين

© AP Photo / Hassan Ammarمظاهرات في دمشق بعد ليلة من هجوم التحالف الثلاثي، سوريا 14 أبريل/ نيسان 2018
مظاهرات في دمشق بعد ليلة من هجوم التحالف الثلاثي، سوريا 14 أبريل/ نيسان 2018 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
يصل النائب الأول للرئيس الإيراني إسحق جهانغيري إلى سوريا، اليوم الاثنين، على رأس وفد رفيع المستوى، في زيارة تستغرق يومين تتركز على تعزيز العلاقات بين البلدين، والتوقيع على مجموعة من الاتفاقيات الاستراتيجية.

دمشق — سبوتنيك. وبحسب برنامج الزيارة  تعقد جلسة مباحثات بين جهانغيري ورئيس الوزراء السوري عماد خميس، قبيل انعقاد اجتماعات اللجنة العليا المشتركة.

ويختتم  الجانبان اجتماعات اللجنة بالتوقيع على مجموعة من الاتفاقيات تعلن خلال مؤتمر صحفي.

منظومة صواريخ إس-300 المضادة للطائرات - سبوتنيك عربي
صبر إيران نفد... موقع استخباراتي: إسرائيل كسرت الخطوط الحمر في سوريا

وأمس الأحد، قالت وكالة "مهر" الإيرانية للأنباء، إن جهانغيري "سيترأس وفدا اقتصاديا إلى سوريا للتوقيع على اتفاقيات استراتيجية بين دمشق وطهران".

كان النائب في البرلمان السوري، عمار الأسد، أبلغ وكالة "سبوتنيك" منتصف الشهر الجاري، بأن "الزيارة المرتقبة لجهانغيري ستشهد توقيع اتفاقية استراتيجية تشمل جميع الملفات من ضمنها الدفاع المشترك والاقتصاد حيث تركز إيران على المشاركة في عملية إعادة الإعمار والدولة السورية ترحب بذلك كما كانت إيران شريكا بالنصر ستكون شريكا في إعادة الإعمار".

كما يستقبل الرئيس السوري بشار الأسد النائب الأول للرئيس الإيراني والوفد المرافق.

وعقدت بدمشق، أمس، اجتماعات اللجنة الوزارية السورية الإيرانية المشتركة اجتماع عمل بدمشق لمناقشة القضايا التي سيتم بحثها والاتفاق عليها خلال اجتماعات اللجنة العليا المشتركة التي ستنعقد اليوم.

وكان جهانغيري قد أكد، خلال لقائه السفير السوري لدى طهران عدنان محمود قبل أسبوع، أن "القطاع الخاص الإيراني سيبقى إلى جانب سوريا حكومة وشعبا لإعادة الإعمار فيها".

وأضاف جهانغيري أن زيارته لدمشق "سوف تجرى في حين أن العلاقات الثنائية بين طهران ودمشق تمر بمرحلة جيدة للغاية، ومن شأنها أن تؤثر إيجابيا وبناء تجاه تعزيز العلاقات السياسية والاقتصادية بين البلدين".

من جانبه، قال محمود إن "الاتفاقيات الاستراتيجية للتعاون الاقتصادي تعقد لأول مرة بين سوريا وبلد آخر، وتعكس العزم والإرادة للبلدين بالمضي في مسار التقارب الاقتصادي ومواجهة أي نوع من العقوبات".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала