تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

المعارضة السودانية تصعد الاحتجاجات وتؤكد "لا للموت جبنا"

تابعنا عبر
دعا تجمع المهنيين السودانيين، إلى انطلاق مسيرات جديدة، اليوم الأحد، من مختلف المناطق السودانية للمطالبة برحيل الحكومة، مؤكدا أن "العودة إلى المنازل تعني الموت جبنا".

وأوضح التجمع، في بيان نشر على حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي، أن المواكب ستبدأ بالتحرك في تمام الساعة السادسة والنصف مساء الأحد بالتوقيت المحلي، داعيا المشاركين إلى "رفع اللافتات واستخدام مكبرات الصوت والهتافات الموحدة والأعلام الوطنية، تعبيرا عن وحدة الصف الوطني تجاه قضية رحيل النظام".

ولفت البيان، إلى أن "مسيرات الأحد في كل المناطق السودانية هي تعبير عن رفض التعذيب والقتل"، حسب تعبيره. وشدد على ضرورة الحفاظ على سلمية التحرك.

احتجاجات السودان - سبوتنيك عربي
السودان يكشف عن الدولة "سبب الاحتجاجات المتواصلة"
وكان تجمع المهنيين والأحزاب المعارضة السودانية أعلن في بيان مشترك، أنهم تأكدوا من وفاة 3 ناشطين تحت التعذيب، هم فائز عبد الله عمر وحسن طلقا في جنوب كردفان وأحمد الخير من خشم القربة.

بدوره، أكد رئيس الوزراء السوداني معتز موسى، أن السبيل الوحيد للتغيير في البلاد هو الانتخابات. وقال موسى، إن "الاحتجاجات التي تشهدها البلاد هي صوت محترم يجب أن يسمع، وهي تحرك شبابي محترم، وهي مطالب مشروعة". وأضاف: "لكننا في الحكومة نؤكد أن السبيل الوحيد للتغيير هو عبر الانتخابات، والحكومة على استعداد لتوفير أعلى درجات الشفافية"، مبديا انفتاحه لدعوة "كل العالم لمراقبتها".

ويشهد السودان احتجاجات دامية منذ 19 ديسمبر/ كانون الأول عقب قرار الحكومة زيادة سعر الخبز ثلاثة أضعاف.

وأدت التظاهرات التي تحولت بسرعة إلى احتجاجات ضد حكم الرئيس عمر البشير المستمر منذ ثلاثة عقود، إلى مقتل 26 شخصا حتى الآن بحسب مسؤولين. وتقول منظمة العفو الدولية إن عدد القتلى تجاوز الـ40.

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала