تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

المحققون الروس يكشفون حقيقة ما جرى في سوريا

© Sputnik . Mikhail Voskresensky / الذهاب إلى بنك الصورالدفاع الوطني السوري في مواقع قتالية معاكسة لـ "جبهة النصرة" في ريف حلب، سوريا يناير/ كانون الثاني 2019
الدفاع الوطني السوري في مواقع قتالية معاكسة لـ جبهة النصرة في ريف حلب، سوريا يناير/ كانون الثاني 2019 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبر
فتحت السلطات الأمنية الروسية تحقيقا في قضايا تتعلق بأحداث سوريا.

وكشف نائب رئيس هيئة التحقيق في روسيا لصحيفة روسية أن موفدي الهيئة يعملون في سوريا في أماكن تواجد وحدات القوات الجوية الروسية.

ويجري موفدو هيئة التحقيق إلى سوريا تحقيقات حول جرائم تستهدف عسكريي روسيا.

وذكر إيغور كراسنوف، نائب رئيس هيئة التحقيق، أنهم أجروا تحقيقا مستفيضا حول اعتداء الإرهابيين على المستشفى العسكري الروسي في مدينة حلب في الخامس من ديسمبر/كانون الأول 2016 من خلال قصفه باستخدام الأسلحة الثقيلة، مشيرا إلى أنه لا بد من وقوف مرتكبي هذه الجريمة البشعة التي أدت إلى قتل الأطباء والأبرياء أمام القضاء الروسي أو السوري في أقرب وقت.

© REUTERS / Maxim Zmeyev صورة للطيار القتيل أوليغ بيشكوف
صورة للطيار القتيل أوليغ بيشكوف  - سبوتنيك عربي
صورة للطيار القتيل أوليغ بيشكوف

كما تمكن المحققون الروس من كشف جريمة قتل الطيار الروسي أوليغ بيشكوف، بمساعدة العاملين في الأجهزة الخاصة السورية الذين يحرصون على تقديم شتى المساعدات للمحققين الروس. وأدى التحقيق في نهاية المطاف إلى اكتشاف مكان سقوط طائرة بيشكوف وتحديد المواقع التي أطلق الإرهابيون منها النار على الطيار الروسي بعدما غادر طائرته المنكوبة، والعثور على المحل الذي نقل المجرمون جثمان الطيار الروسي إليه. واستنادا إلى البراهين التي قدمها المحققون الروس وُجهت الاتهامات إلى 10 مواطنين سوريين، وقررت المحكمة اعتقالهم غيابيًا.

وعبر نائب رئيس هيئة التحقيق الروسية عن اعتقاده بأن الناس في العالم سيتمكون من معرفة حقيقة ما جرى في سوريا بفضل المعلومات التي جمعها المحققون الروس.

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала