تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

مبارك آل نهيان: الإمارات تتصدى للفتن والعنف بالتسامح

© REUTERS / Tony Gentileاستقبال بابا الفاتيكان فرنسيس في أبو ظبي، الإمارات العربية المتحدة 4 فبراير/ شباط 2019
استقبال بابا الفاتيكان فرنسيس في أبو ظبي، الإمارات العربية المتحدة 4 فبراير/ شباط 2019 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبر
قال الشيخ مبارك آل نهيان، وزير التسامح الإماراتي، إن الإمارات ملتزمة بمبدأ التسامح منذ عهد الشيخ زايد، باعتبار أن التسامح قادر على حل الكثير من المشكلات والأزمات التي تواجهها الشعوب، مشددا على أهمية التسامح بين البشر واحترام الاختلاف العقائدي والفكري.

وأكد الشيخ نهيان بن مبارك في تصريح خاص لوكالة "سبوتنيك" أن التسامح يعني "القوة وليس الضعف كما يتخيل البعض، فضلا عن كونه فرصة حقيقية لنبذ العنف والفتن، مشيرا إلى وجود بعض الجهات التي تعمل على بناء جدران بين الشعوب وبعضها، واستغلال نقاط الاختلاف لإحداث الفرقة والوقيعة، مما دفع دولة الإمارات للتصدي لهذه المحاولات، ودعم التسامح بوزارة جديدة تتعاون مع كافة المنظمات والجهات الحكومية والغير حكومية حول العالم".

علم إسرائيل - سبوتنيك عربي
الإمارات ترفض منح تأشيرة لرياضية إسرائيلية
وتحدث عن اختيار الإمارات 2019 ليكون عام التسامح، وتتويج ذلك بزيارة بابا الفاتيكان وشيخ الأزهر الشريف، بالإضافة لتوقيع اتفاقية " الأخوة الإنسانية"، بالتوازي مع العمل من خلال كافة المنصات والطرق من أجل لم شمل المجتمع الإسلامي بكافة طوائفه.

ولفت الشيخ نهيان بن مبارك إلى الهدف الرئيسي  لوزارة التسامح الإماراتية، حيث يتضمن القيام بكل ما هو ممكن؛ لتحقيق السلام والوئام بين العالم كله، والتركيز على بناء الإنسان السليم وإعمار الأرض، ومن ثم تحقيق أقصى منفعة للبشرية.

 

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала