وزير خارجية فرنسا ينتقد قرار ترامب الانسحاب من سوريا

© AFP 2022 / STEPHANE DE SAKUTIN وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان
وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
اعتبر وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان اليوم الجمعة أن سياسة الولايات المتحدة بشأن شمال شرق سوريا "لغز" بعد قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب سحب القوات مشيرا إلى أن ذلك سيصب في صالح إيران.

وبحسب "رويترز" أن قرار سحب القوات الذي أعلنه ترامب في ديسمبر/ كانون الأول أثار قلق حلفاء الولايات المتحدة في قتال "داعش" الإرهابي في شمال شرقي سوريا.

دونالد ترامب - سبوتنيك عربي
ترامب يصدر إعلانا بشأن سوريا خلال 24 ساعة
ونقلت "رويترز" عن لودريان قوله لغراهام "ثمة شيء واحد لا أفهمه بشأن السياسة الأمريكية في هذه المنطقة… كيف يمكن للمرء أن يكون حازما ضد إيران وفي نفس الوقت يتخلى عن شمال شرقي سوريا، عندما يعلم المرء أن ذلك سيخدم في نهاية المطاف الأنشطة الإيرانية في المنطقة؟".

وأضاف "هذا لغز بالنسبة لي".

وقال السناتور الأمريكي لينزي غراهام خلال مؤتمر أمني في ميونيخ اليوم الجمعة إن الولايات المتحدة ستحتفظ بقدراتها في المنطقة.

وتعتبر فرنسا أحد حلفاء واشنطن الرئيسيين في التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة في سوريا.

 وكان قائد القيادة المركزية الأمريكية، الجنرال جوزيف فوتيل، أعلن يوم الاثنين الماضي، أنه من المحتمل أن تبدأ واشنطن خلال أسابيع سحب قواتها البرية من سوريا تنفيذا لأمر الرئيس دونالد ترامب.

وقال الجنرال "احتمال بدء انسحاب القوات الأمريكية من سوريا خلال أسابيع وذلك اعتمادا على الأوضاع على الأرض".

وأشار فوتيل إلى أن أعداد القوات الأمريكية في العراق ستبقى ثابتة بشكل عام. مؤكدا أنه، "لا نريد بقاء أفراد على الأرض لا نحتاج لهم وليس لهم مهمة فعلية".

يذكر أن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، كان قد أعلن في 19 كانون الأول/ ديسمبر الماضي، بدء انسحاب القوات الأمريكية من سوريا وعودتها إلى الولايات المتحدة، دون تحديد موعد زمني، بحجة هزيمة تنظيم "داعش" في سوريا.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала