أدميرال: البحرية الروسية يمكنها إطلاق 40 صاروخ "تسيركون" دفعة واحدة على أهداف أمريكية

© Sputnik . Ministry of defence of the Russian Federation / الذهاب إلى بنك الصورتجربة صاروخ روسي جديد للدفاع الجوي
تجربة صاروخ روسي جديد للدفاع الجوي - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أفاد الأدميرال الروسي المتقاعد فسيفولود خميروف، أن البحرية الروسية يمكنها في آن واحد إطلاق 40 صاروخا من طراز "تسيركون" التي تفوق سرعتها سرعة الصوت على مراكز التحكم الأميركية.

موسكو-سبوتنيك. قال الأدميرال: "قد يصل عدد السفن الحربية والغواصات المزودة بصواريخ "تسيركون" والتي تناوب في غرب المحيط الأطلسي وشرق المحيط الهادئ إلى سفينتين أو ثلاث سفن في كل اتجاه،

الرسالة السنوية للرئيس فلاديمير بوتين إلى الجمعية الفيدرالية، 20 فبراير/ شباط 2019 - سبوتنيك عربي
بوتين يتحدث عن عملية تطوير صاروخ "تسيركون" الجديد

ولديها نحو 40 صاروخا، وإصابة الهدف مضمونة".

وأشار الأدميرال إلى أنه يمكن رصد هذه الصواريخ خلال تحلقها لكن لا يمكن اعتراضها.

وأضاف الأدميرال: "هذا النظام يتفوق على سرعة الصوت مثل "تسيركون "على أي نظام للدفاع الجوي والدفاع الصاروخي. ولا يوجد مضاد له".

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قد تحدث في خطابه، يوم أمس، في الرسالة السنوية للجمعية الفيدرالية، عن أن العمل على تطوير صاروخ "تسيركون"، القادر على التحرك بسرعة 9 ماخ،

يجري حسب الخطة وسيتم الانتهاء منه في الموعد المحدد.

ويعرف صاروخ "تسيركون" أيضا باسم "3إم22"، وهو صاروخ مجنح مضاد للسفن، ويصل مداه إلى 400 كم. وتتراوح سرعته ما بين 4-6 ماخ.

وسيتم إطلاق الصاروخ باستخدام منظومة الإطلاق العامة في السفن مع القاذفات الرأسية ذاتها، التي تستخدم لإطلاق صواريخ "كاليبر" و"أونيكس".

وتثبت مثل هذه القاذفات عادة على الطرادات من مشروع 20380 والفرقاطات من مشروع 22350 والغواصات من مشروع 885 طراز "ياسن".

ومن المتوقع اعتماد صواريخ "تسيركون" من قبل الطرادين النوويين "بطرس الأكبر" و"أدميرال ناخيموف".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала