إيران لباكستان: لا نهدد... ولكن

إيران لباكستان: لا نهدد، ولكن ...
تابعنا عبرTelegram
تناقش الحلقة التحدذيرات التي وجهها اللواء قاسم سليماني، قائد فيلق القدس بالحرس الثوري الإيراني، لباكستان، من مغبة الدخول في مواجهة مع إيران بسبب ما وصفها بـ "الأموال السعودية".

قائد الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني - سبوتنيك عربي
سليماني: دولة قطعت وأحرقت أحد رعاياها... تريد اليوم بمالها توريط باكستان
كلام قاسمي جاء خلال مشاركته في مراسم أقيمت في مدينة بابل بمحافظة مازندران شمالي إيران، معتبراً أن "الحادث الإرهابي الأخير في زاهدان، كان مؤلما جدا، إلا أن رسالتي إلى الشعب الباكستاني المسلم، وبعض المسؤولين في باكستان هو أننا كنا نتصور بأن باكستان تعتبر إيران عمقها الاستراتيجي".

قاسمي أضاف أن إيران "أعلنت لقادة باكستان دعمها لمكانة باكستان ودورها في المنطقة، إلا أن السؤال الموجه إلى الحكومة الباكستانية هو، إلى أين تتجهون؟".

 وأضاف أن "السعودية تبني نفوذها الإقليمي بالمال فقط، وهذا نفوذ مزيف وفاشل"، مطالبا الجيش الباكستاني بعدم السماح لمليارات السعودية بدعم "الإرهاب في باكستان"- حسب تعبيره.

الخبير في القضايا الإقليمية علي المعشني رأى أن "باكستان يجب أن تكون متناغمة بجميع أجهزتها الأمنية والعسكرية والسياسية، لأن الدور الذي لعبته في التفجير الذي أودى بحياة 27 من عناصر الحرس الثوري في زهدان كان خارج سياق العلاقات المتزنة التي تربطها بإيران".

ولفت المعشني في مقابلة أجريت معه عبر برنامج "بانوراما" أن "الاجهزة الأمنية الباكستانية تصرفت عدة مرات، وخصوصاً في ما يتعلق بالعلاقة مع إيران خارج إطار العلاقات التي تربط إسلام أباد بطهران، وبشكا منفصل عنها، متجاوزة بذلك الصلاحيات التي تتمع بها".

ورجح أن تقوم باكستان بإعادة النظر بما تسببت به من توتير للعقلاقات مع طهران، لأن الأخيرة تمسك بكثير من خيوط الأوضاع الداخلية في باكستان، وقادرة على التاثير فيها بشكل كبير".

النسخة الكاملة للقاء في الملف الصوتي 

أجرى الحوار: فهيم الصوراني

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала