استهداف محطة محردة مجددا... والجيش السوري يقصف مواقع المسلحين

© Sputnik . Basel shartouhمحطة محردة لتوليد الطاقة الكهربائية
محطة محردة لتوليد الطاقة الكهربائية - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
جدد المسلحون المتمركزون في المنطقة المنزوعة السلاح في ريف حماة الشمالي وإدلب الجنوبي اليوم الأربعاء اعتداءاتهم على محطة محردة لتوليد الكهرباء، وأحبط الجيش السوري تسلل مجموعات أخرى باتجاه المناطق الآمنة في ريف حماة.

أفادت وكالة "سانا" أن "المجموعات الإرهابية اعتدت بـ 20 قذيفة صاروخية على محطة محردة لتوليد الطاقة الكهربائية ما أدى إلى أضرار كبيرة فيها في خرق متجدد لاتفاق منطقة خفض التصعيد في إدلب".

قائد الدفاع الوطني في محردة: الإرهابيون يحتمون بالتركي ويمطرون المدنيين بالصواريخ والقذائف
وقال مدير عام محطة توليد محردة علي هيفا "إن الاعتداء الذي قامت به التنظيمات الإرهابية هو الأعنف حيث سجل سقوط ما يقارب 20 قذيفة صاروخية طالت كل أقسام المحطة وأبرزها ما سقط في قسم الغاز الذي سبب نيراناً في أحد نواقل الغاز وأيضاً أضرارا في تجهيزات إلكترونية وكهربائية حساسة في مختلف مجموعات التوليد".

ورد الجيش السوري على مصادر إطلاق القذائف ما أدى  إلى تدمير عدد من منصات الإطلاق والمرابض وإيقاع خسائر في صفوف الإرهابيين.

وردت وحدات الجيش السوري العاملة في ريف حماة الشمالي على خروقات المجموعات الإرهابية وانتهاكاتها لاتفاق منطقة خفض التصعيد بقصف مركز على مراكز المسلحين.

واستهدفت المجموعات المسلحة التابعة لتنظيم "جبهة النصرة" الإرهابي المتواجدة في المنطقة منزوعة السلاح أمس الثلاثاء كل من منطقة أبو الضهور في ريف إدلب الشرقي، وبلدة الصفصافية في ريف حماة الشمالي، فيما رد الجيش السوري على مراكز المسلحين بقصف مركز.

وذكرت وكالة "سانا" أن "المجموعات الإرهابية جددت خرقها اتفاق منطقة خفض التصعيد واعتدت بالقذائف الصاروخية على بلدة الصفصافية بريف حماة الشمالي".

وأشار مراسل سانا في وقت سابق اليوم إلى أن وحدة من الجيش وجهت ضربات مكثفة على تحركات لمجموعات إرهابية على أطراف بلدتي حصرايا وكفرزيتا ما أسفر عن مقتل وإصابة عدد من أفرادها.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала