تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

حكومة مالي تصدر بيانا بشأن هجوم مسلح وسط البلاد

© AFP 2021 / Habibou Kouyateالجنود في مالي
الجنود في مالي - سبوتنيك عربي
تابعنا عبر
أدانت الحكومة المالية هجوما مسلحا أسفر عن مقتل أكثر من مئة شخص وسط البلاد، من المدنيين.

نواكشوط — سبوتنيك. وقالت الحكومة، في بيان اليوم الأحد 24 مارس / آذار: "هاجمت، أمس السبت، عناصر مسلحة مجهولة الهوية قرية أوجوساجو، في منطقة بانكاس بولاية موبتي، وخلف هذا الهجوم الجبان أكثر من 100 قتيل بين السكان المدنيين".

وقال البيان: "تم فتح التحقيق لتحديد ملابسات هذه الجرائم، وتدين الحكومة بشدة هذا العمل الشنيع وتعرب عن تعاطفها مع أسر الضحايا الأبرياء".

احتجاز رهائن في مالي - سبوتنيك عربي
مقتل 70 شخصا في هجوم مسلح على قرويين بوسط مالي
وأكدت الحكومة عزمها على "بذل كل جهد ممكن لملاحقة مرتكبي الهجوم الهمجي، وفقا للقوانين المعمول بها".

وأضاف البيان: "ستواصل الحكومة ضمان حماية السكان، وإعادة تهيئة ظروف التماسك الاجتماعي الحقيقي وتعزيز المصالحة الوطنية".

وأكد البيان انه "في هذه الأوقات الصعبة في مواجهة أعداء غير معروفين يجب على الشعب المالي أن يظل أكثر من أي وقت مضى متحدا وموحدا".

وكان مصدر محلي قد أكد لوكالة "سبوتنيك" انه تم إحصاء 103 جثة من ضحايا الهجوم، الذي وقع السبت على قرية وسط مالي، وأضاف أن عدد الجرحى تجاوز 40 جريحا تم نقلهم إلى مستشفيات بانكاس".

فيما ذكرت وسائل إعلام مالية أن عدد القتلى ارتفع إلى 134 قتيلا.

ويعتقد ان مجموعة "الدوغون" من نفذه ضد قرية تسكنها غالبية من عرقية "الفلان".

وشهدت مالي أعمال عنف مسلح بين "الفلان" و"الدوغون"، خلفت العديد من القتلى والجرحى، في وسط وشرق البلاد.

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала