تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

روسيا تحذر من الاعتراف بسيادة إسرائيل على الجولان

روسيا تحذر من الاعتراف بسيادة اسرائيل على الجولان، استمرار التوتر بين اسرائيل وغزة ،عون : لبنان له دور أساسي في إعادة إعمار سوريا
تابعنا عبر
تتناول حلقة اليوم ثلاثة مواضيع: رفض دولي وعربي لاعتراف ترامب بسيادة إسرائيل على الجولان؛ استمرار التوتر رغم المحاولات المصرية للتهدئة بين إسرائيل وغزة؛ عون يقول من روسيا إن لبنان له دور أساس في مرحلة إعادة إعمار سوريا

 رفض دولي وعربي لاعتراف ترامب بسيادة إسرائيل على الجولان وروسيا تحذر من زعزعة استقرار المنطقة

رفضت وأدانت غالبية الدول العربية قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الاعتراف بهضبة الجولان المحتلة تحت السيادة الاسرائيلية بينما أعلنت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، أن قرار الولايات المتحدة بشأن الاعتراف بسيادة إسرائيل على الجولان المحتل هو خطوة لزعزعة استقرار الشرق الأوسط.

والجولان أراض سورية تحتلها إسرائيل منذ الخامس من حزيران/يونيو 1967، وترفض الانسحاب منها رغم قرار مجلس الأمن الدولي الصادر بالإجماع رقم 497 في 17 كانون الأول/ديسمبر 1981، الذي يدعوا إسرائيل إلى إلغاء ضم مرتفعات الجولان السورية، واعتبار قوانينها وولايتها وإدارتها هناك لاغية وباطلة وليس لها أثر قانوني دولي.

وقال الدكتور رائد جبر مدير صحيفة الشرق الأوسط  بموسكو "لعالم سبوتنيك":

"إن الموقف الروسي تجاه  قرار ترامب الاعتراف بسيادة إسرائيل على الجولان السوري المحتل، واضح حيث إنه ملتزم بقرارات الشرعية الدولية ومبادئ القانون الدولي التي وصفت الجولان بأنه أرض سورية محتلة وأنه لايمكن التعامل بشكل أحادى يقوض المنظومة الدولية، مضيفا أن تصريحات المسئولين الروس حول هذا الموضوع تؤكد أن قرار ترامب سوف يجلب المزيد من المتاعب لهذه المنطقة المنهكة أصلا".

ولفت جبر إلى أن موسكو ترى أن هذا القرار يضيف مزيدا من التعقيدات أمام إطلاق عملية سياسية جادة فى سوريا ويعرقل المهمة الروسية التى تهدف لوحدة الأراضي السورية، بسبب اقتطاع جزء أساسي من البلاد/ مشيرا إلى أن تركيا قد تقوم بإجراء استفتاء على بعض المناطق التى تسيطر عليها من أجل ضمها قياسا على ما يحدث فى الجولان".

ومن جانبه قال الدكتور عمار قناة أستاذ العلوم السياسية بجامعة سيفاستبول الروسية:

"إن الولايات المتحدة الأمريكية فقدت دورها كوسيط سلام، فهى تخرق المنظومة القانونية الدولية، مضيفا أن قرار الرئيس الأمريكي بخصوص الجولان جاء بذريعة التخوف من إيران".

وانتقد قناة ضعف التحرك العربي تجاه قضايا المنطقة حيث لايمكن وصفه بأنه كتلة سياسية واحدة، فالأجندات العربية مرتبطة بالأجندات الغربية، مشيرا إلى أن قرار الرئيس الأمريكي لا يصل لمرحلة القرارات الدولية والولايات المتحدة هي من تتحمل تبعاته.

استمرار التوتر رغم المحاولات المصرية للتهدئة بين إسرائيل وغزة    

أطلق نشطاء من غزة صواريخ على جنوب إسرائيل ونفذت طائرات إسرائيلية ضربات في القطاع الذي تسيطر عليه حركة "حماس" ثم بدأ يتراجع مستوى العنف نتيجة وساطة مصرية للتهدئة لكن الهدوء لم يستمر طويلا واستمر دوي صافرات الإنذار التي تحذر من الصواريخ في بلدات إسرائيلية قرب الحدود مما دفع السكان إلى اللجوء للمخابئ.

وقال الجيش الإسرائيلي الذي حشد قوات إضافية ودبابات على الحدود، إنه قصف مجمعا ومواقع "لحماس" ردا على ذلك.

وأشار الجيش الإسرائيلي إلى أن 30 صاروخا أطلقوا من غزة، واعترضت صواريخ الدفاع الجوي الإسرائيلية بعضها. وقال الجيش الإسرائيلي:"إن مكتب الزعيم السياسي لحماس ومقر الاستخبارات العسكرية للحركة كانا من بين أهداف الغارات التي شنها الجيش.

وقال طلال عوكل الصحفي والمحلل السياسي من غزة لبرنامج "عالم سبوتنيك":

"إن هدوءا حذرا يسود القطاع منذ ليلة أمس والطائرات الإسرائيلية لم توقف تحليقها فى سماء غزة، مشيرا إلى أنه لا يتوقع أن ينتهى الأمر على هذا النحو بدون ضمانات وشروط إسرائيلية".

وأضاف عوكل أنه بعودة نيتنياهو من واشنطن فإن التصعيد سيتواصل لأن الهجمات التى نفذها على القطاع تبدو غير مقنعة للمجتمع الإسرائيلي ولا للمعارضة وخصومه السياسيين، لافتا إلى أن نفي حماس إطلاقها الصاروخ الأخير جاء بغية عدم إحراج الوسيط المصري الذي كان في تل أبيب.

عون يقول من روسيا إن لبنان له دور أساس في مرحلة إعادة إعمار سوريا

أكد الرئيس اللبناني ميشال عون خلال زيارته الى روسيا واستقباله وفدا اقتصاديا روسيا أن للبنان دورا أساسيا في مرحلة إعادة إعمار سوريا، حيث يمكن أن يكون المنطلق، لمثل هذه العملية، نظرا لموقعه الجغرافي، ولخبرة رجال الأعمال اللبنانيين القادرين على تنسيق عملية الإعمار هذه، والمساهمة فيها".

وأبدى الوفد الاقتصادي الروسي استعدادا للمساهمة في خطة النهوض الاقتصادي في لبنان، من خلال المشاركة في عدد من المشاريع الإنمائية والاقتصادية، التي تعدها الحكومة اللبنانية.

قال الباحث في الشؤون الجيوسياسية، د. نزيه خياط، إن:" الجغرافيا تفرض نفسها في علاقة لبنان بسوريا"، مشيرا إلى أن "تجربة إعادة الإعمار التي حصلت بعد انتهاء الحرب اللبنانية وأدت إلى النهوض الاقتصادي وإعمار المناطق التي تعرضت للاشتباكات والتدمير في لبنان.

وأوضح أن:

"التجربة أعطت لبنان قيمة مضافة للانخراط في هكذا مشاريع خاصة وأن هناك المئات من الشركات الإنشائية والمتخصصة في هذا المجال لهم باع طويل في عملية تطوير ونهضة الاقتصاد اللبناني ومن الطبيعي أن يكون هناك نوع من الاستعدادات التقنية والعلمية واللوجيستية للمساهمة في إعادة إعمار سوريا".

للمزيد من التفاصيل والتقارير السياسية والاقتصادية والرياضية تابعوا "عالم سبوتنيك"

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала