نائب لبناني: روسيا دولة عظمى ودورها مركزي في مساعدة لبنان وحماية الأقليات

© Sputnik . Zahra Al-Amirالبرلمان اللبناني
البرلمان اللبناني - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
اعتبر نائب رئيس مجلس النواب اللبناني، النائب إيلي الفرزلي، أن روسيا الاتحادية دولة عظمى، لها دور مركزي في منطقة الشرق الأوسط وخصوصاً في سوريا، وبالتالي يجب أن يكون لها دور في لبنان نظراً لتقاطع المصالح والجغرافيا والتاريخ في العلاقات بين لبنان وسوريا، وخط تماس الصراع مع إسرائيل.

وقال في حديث خاص لـ"سبوتنيك" تعليقاً على زيارة الرئيس اللبناني إلى موسكو، "إن روسيا لها دور مركزي في مساعدة لبنان على إيجاد حل لمشكلة النازحين السوريين عبر الثقل الذي تتمتع به على الساحات الدولية وعبر الثقل الذي تتمتع به على الساحة السورية أيضاً، وروسيا لها دور مركزي أيضاً في حماية الأقليات في الشرق الأوسط ولبنان مجموعة أقليات".

مناظر عامة للمدن العربية - مدينة بيروت، لبنان فبراير/ شباط 2019 - سبوتنيك عربي
باحث سياسي: روسيا تستطيع أن تلعب دورا في تقريب وجهات النظر بين لبنان وسوريا
وأضاف "روسيا دولة كبرى تستطيع أن تلعب دورا مركزيا في إيجاد حل للصراع العربي الإسرائيلي وانعكاساته على دول المنطقة، وكذلك شاءت الظروف أن يكون رئيس الجمهورية ميشال عون الرئيس ذات الإمكانية والطاقة وذات الحيثية الحقيقية الذي باستطاعته أن يقود مفاوضات مع الجانب الروسي تؤدي إلى الأخذ والعطاء وبالتالي تأمين مصالح البلدين والبحث عميقاً في العلاقات الثنائية بين لبنان وروسيا الإتحادية".

وشدد الفرزلي أن زيارة الرئيس اللبناني إلى روسيا حتماً سيكون لها نتائج إيجابية.

ورأى أن روسيا لها دور في خلق شكل من أشكال التوازن،  والحؤول دون استفراد الأطماع الأميركية في الساحة الشرق أوسطية، و باستطاعتها لعب دور مركزي وقد لعبته في سوريا بشكل واضح وبالتالي تستطيع أن تعلبه في كل مكان في أنحاء المنطقة عندما يكون الموقف نابع من مصلحة شعوب المنطقة وحتى من مصلحة روسيا.

وحول قرار الإدارة الأمريكية الاعتراف بسيادة إسرائيل على منطقة الجولان قال الفرزلي "هذا قرار لا يحمل إلا التأكيد على مقولة أنه يوجد سياسة للولايات المتحدة الأمريكية في الشرق وهناك قرار إسرائيلي تنفذه الولايات المتحدة الأمريكية".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала