تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

بلومبرغ: الأمريكيون "مرهقون" من العقوبات ضد روسيا

© Fotolia / Garyواشنطن
واشنطن - سبوتنيك عربي
تابعنا عبر
يخشى بعض أعضاء مجلس الشيوخ الأمريكي من أن العقوبات ضد روسيا قد تؤثر على الاقتصاد الأمريكي.

اعترف السيناتور الجمهوري الأمريكي في فلوريدا، ماركو روبيو، بأن المشرعين الأمريكيين "سئموا" من مشاريع القوانين التي تفرض عقوبات على روسيا، بحسب "بلومبرغ".

وقال السيناتور: "في هذه الأيام نواجه تعبا طفيفا من العقوبات، آمل أن نتمكن من جذب المزيد من الناس لمناقشة الأمر".

بيّنت الوكالة أن العديد من أعضاء مجلس الشيوخ ما زالوا يريدون تقديم روسيا للعدالة بسبب التدخل في الانتخابات الرئاسية الأمريكية وأفعالها في بلدان أخرى، لكن مجلس الشيوخ يفتقر إلى الإجماع على تدابير محددة.

بالإضافة إلى ذلك، هناك مخاوف من أن العقوبات قد تؤثر على اقتصاد الولايات المتحدة نفسها، ففي النهاية الكونغرس الأمريكي منقسم حاليًا، حيث يمثل الحزب الديمقراطي الأمريكي الأغلبية في مجلس النواب، والحزب الجمهوري في مجلس الشيوخ، مما يجعل من الصعب تمرير القوانين عن طريق الكونغرس في غياب الدعم من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

ثم قال سيناتور جمهوري آخر، من ولاية ويسكونسن، رون جونسون، العقوبات هي سيف ذو حدين، ونحن بحاجة فعلاً إلى التراجع وتقييم ما نحن فيه وما يمكننا القيام به.

قدم السيناتور ماركو روبيو والسيناتور كريس فان هولين، من الحزب الديمقراطي في ماريلاند، في أبريل/نيسان، مشروع قانون للكونغرس الأمريكي يتضمن تهديدا بفرض عقوبات صارمة على روسيا لمنع التدخل في الانتخابات الأمريكية.

ينص مشروع القانون على إمكانية تطبيق تدابير تقييدية ضد قطاعات البنوك والطاقة والدفاع للاقتصاد الروسي، وكذلك ضد الديون السيادية الروسية، وقد قدم مشروع القانون السيناتور فان هولين وروبي إلى الكونغرس الأمريكي في أوائل العام الماضي، لكن لم يتم اعتماده بعد ذلك.

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала