سياسي سوداني: هناك تدخل من بعض الدول لمصالحها فقط

© REUTERS / STRINGERمظاهرات السودان
مظاهرات السودان - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
قال حسن رزق، نائب رئيس حزب "الإصلاح الآن" والأمين السياسي لـ"الجبهة الوطنية للتغيير" في السودان، إن الأوضاع تسير إلى الترتيب السلس لأن المجلس الانتقالي العسكري أعطي فرصة للأحزاب لتقديم رؤيتها لفترة تنتهي اليوم لتحديد شخصية مقبولة من الجميع تتولى الحكومة وترشيح الوزراء.

وأشار رزق، في تصريحات لبرنامج في العمق عبر راديو "سبوتنيك" إلى أن المجلس العسكري الانتقالي قد يتحول إلى مجلس للأمن والدفاع ثم يتم ضم بعض القضاة والشخصيات الأخرى حتى يبتعد عن الطابع العسكري.

احتجاجات في السودان ترفض المجلس العسكري - سبوتنيك عربي
تجمع المهنيين السودانيين يكشف موعد إعلان أسماء "المجلس السيادي المدني"
وأوضح رزق أن الذي حدث لا يمكن أن يكون انقلابا بل انحيازا للجماهير، مؤكدا أنه لابد من التوافق بين جميع القوى السياسية والا سيمسك المجلس العسكري بالعمل السياسي والتنفيذي.

 وأشار إلى أن القوى السياسية تقدم المقترحات  لبعض الشخصيات المرشحة ولم يتم طرح الأسماء حتى لا يتم تشويها.

وأكد حسن رزق أن هناك تدخل من بعض الدول لمصالحها فقط، فمنها من لا يريد الديمقراطية وأخرى لا ترحب بالإسلاميين لذلك فالحراك الشعبي يرفض التدخل الاجنبي في البلاد.

ويشهد السودان، حاليا، مرحلة انتقالية بعد الإطاحة بالرئيس السابق، عمر البشير، إثر حراك شعبي، وتولى مجلس عسكري انتقالي مقاليد الحكم لفترة انتقالية، برئاسة وزير الدفاع السابق عوض بن عوف، الذي لم يلق قبولا من مكونات الحراك الشعبي ما اضطره بعد ساعات لمغادرة موقعه مع نائب رئيس المجلس، رئيس الأركان السابق كمال عبد الرؤوف الماحي، ليتولى قيادة المجلس المفتش العام للقوات المسلحة السودانية، الفريق أول الركن عبد الفتاح البرهان.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала