تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

يعارضون ترامب... أعضاء في "الكونغرس" يفاجئون فلسطين

© REUTERS / Al Dragoكابيتول الولايات المتحدة، الكونغرس، واشنطن، الولايات المتحدة 13 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018
كابيتول الولايات المتحدة، الكونغرس، واشنطن، الولايات المتحدة 13 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبر
زعمت قناة عبرية أن 6 أعضاء كونغرس دعوا إلى معارضة خطوة الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، بشأن الفلسطينيين.

وأفادت القناة العبرية الـ"13"، ظهر اليوم الجمعة، أن 6 أعضاء من الكونغرس الأمريكي طالبوا بعودة المساعدات المالية للفلسطينيين، والتي أوقفها الرئيس ترامب، من قبل.

خطأ تكتيكي

الرئيس الفلسطيني محمود عباس - سبوتنيك عربي
وكالة: قرار أمريكي صادم للفلسطينيين
وأوردت القناة العبرية أن 6 أعضاء من الحزب الديمقراطي دعوا إلى عودة الأموال المجمدة التي تم تخصيصها من قبل للفلسطينيين، في العام 2017، وبأن السيناتور ديان فينشتاين من ولاية كاليفورنيا، قال في بيان صحفي:

"إن رفض الرئيس ترامب تقديم المساعدات الإنسانية للشعب الفلسطيني هو خطأ تكتيكي".

وأضاف فينشتاين:

"إن وقف تمويل المياه النظيفة والرعاية الصحية والتعليم في الضفة الغربية وقطاع غزة لن يجعلنا أكثر أمانا، بل سوف يغذي الجماعات المتشددة، مثل حماس، ويبقي السلام بعيد المنال".

وأوضحت القناة العبرية على موقعها الإلكتروني أن الكونغرس الأمريكي قد خصص 257.5 مليون دولار، في العام 2018، للمساعدات الإنسانية للفلسطينيين في الضفة الغربية وقطاع غزة، لكن إدارة ترامب اختارت عدم تحويل تلك الأموال، بدعوى رفض الفلسطينيين عقد محادثات سلام مع إسرائيل.

محادثات السلام

وأكدت القناة العبرية أن فاينشتاين انضم إليه 5 أعضاء مجلس الشيوخ من الديمقراطيين: جيف ماركلي من ولاية أوريغون، وكريس كونز من ولاية ديلاوير، وباتريك ليهي من ولاية فيرمونت، وكريس فان هولين من ولاية ماريلاند، وكاثرين كورتيز من ولاية نيفادا.

ويشار إلى أن واشنطن خفضت العام الماضي مساعدات بمئات الملايين من الدولارات للفلسطينيين، شملت تمويل جماعات تعمل في المجال الإنساني وتدعمها الوكالة.

اللاجئون اليمنيون - سبوتنيك عربي
"الأونروا": تجاوزنا التحديات بدعم قطر
وينظر على نطاق واسع إلى هذا الخفض على أنه وسيلة للضغط على القيادة الفلسطينية لاستئناف محادثات السلام مع إسرائيل والتعامل مع إدارة الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، قبل خطتها المنتظرة منذ وقت طويل للسلام في الشرق الأوسط.

الأونروا

ونتيجة لذلك، تم تسريح عشرات من موظفي المنظمات غير الحكومية وتوقفت برامج معنية بالصحة ومعالجة البطالة ومشاريع بنية تحتية.

وفي أغسطس/آب، أعلنت واشنطن وقف كل التمويل الذي تقدمه لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا). وكانت الوكالة قد تلقت 364 مليون دولار من الولايات المتحدة في 2017.

وفي يناير/ كانون الثاني، خفض برنامج الأغذية العالمي المساعدات الغذائية لنحو 190 ألف فلسطيني بسبب نقص التمويل.

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала