التجار السوريون يواصلون نجاحهم في تركيا... ومستثمر يؤسس معمل للتصدير

تابعنا عبرTelegram
تمكن المستثمر السوري محمود فلاحة من إنشاء معمل في ولاية غازي عنتاب التركية برأسمال بلغ 500 ألف دولار أمريكي ليبدأ في التصدير إلى بلدان الشرق الأوسط.

أفادت وكالة "الأناضول" الرسمية التركية أن رجل الأعمال السوري محمود فلاحة، نجح في تأسيس معمل لملطفات الحلق، في ولاية غازي عنتاب، جنوبي تركيا، ليبدأ بتصدير منتجاته إلى دول الشرق الأوسط.

مدينة اسطنبول، تركيا نوفمبر/ تشرين الثاني 2018 - سبوتنيك عربي
الشركات السورية تجتاح تركيا
وأثنت الوكالة على استثمارات رجال الأعمال السوريين في تركيا، وقالت أن المستثمر محمود فلاحة، أسس مصنعه في غازي عنتاب، برأسمال بلغ 500 ألف دولار، ليبدأ بعدها بتصدير منتجاته إلى دول الشرق الأوسط.

وأعرب فلاحة عن أمله في أن يلعب دورا في تعزيز الاقتصاد التركي من خلال تصدير منتجات معمله.

وبحسب "الأناضول"، فإن أكثر من 300 رجل أعمال سوري يواصلون أعمالهم في تركيا، بعد أن تدهورت الأوضاع الأمنية في بلدهم عام 2011.

وكانت تقارير أشارت إلى التأثيرات الإيجابية التي طرأت على اقتصادات عدد من الدول التي لجأ لها السوريون خلال الأزمة التي تعيشها بلادهم، مسببين نقلة إيجابية لها من خلال المشاريع المؤثرة والناجحة في مختلف المجالات.

وبين رصد نشره موقع "داماس بوست" أهم استثمارات السوريين في دول الجوار والتي ساهمت في زيادة معدلات التنمية لتلك الدول سواء عن طريق انخراط السوريين في النشاطات الاقتصادية أو إنفاقهم على تكاليف معيشتهم أو حتى عن طريق استفادة تلك الدول من المساعدات التي يتلقوها بحجة وجود السوريين فيها. 

كما أسس السوريون أكثر من 10 آلاف شركة في تركيا بمعدل 4 شركات يومياً خلال 7 سنوات، كما بينت صحيفة "ديلي صباح" أن أكثر من 59% من رجال الأعمال السوريين حققوا نجاحات باهرة في تركيا وفق عدة إحصاءات واستبيانات.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала