أطباء بلا حدود: استقبلنا 31 جريحا ووفاة طفل إثر مواجهات عنيفة في تعز اليمنية

© AFP 2022 / Mohammed Huwaisصنعاء
صنعاء - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أعلنت منظمة "أطباء بلا حدود" الدولية، اليوم الخميس، عن علاج 31 جريحا من المدنيين، سقطوا بمواجهات عنيفة بين قوات حكومية ومقاتلين سلفيين موالين للجيش اليمني في مدينة تعز جنوب غربي اليمن.
القاهرة — سبوتنيك. وقالت المنظمة بسلسلة تغريدات على "تويتر": "تم استقبال 31 مدنياً جريحاً اليوم في مستشفيات تعز التي تدعمها أطباء بلا حدود ووفاة طفل واحد بعد مواجهات عنيفة وقعت صباح اليوم في المدينة".
وأضافت: "نعتقد أن أعداد الجرحى أعلى من ذلك بكثير لأن الجرحى لا يستطيعون الوصول إلى المستشفيات والمرافق الصحية".

وذكرت أنها عالجت المرضى بقسم الأمومة في المستشفى الجمهوري بمدينة تعز في ممرات المستشفى، بسبب تعرض جناح الولادة لأضرار جزئية بسبب الاشتباكات القريبة".

وأكدت "أطباء بلا حدود" أنه على الرغم من ذلك، "تواصل الفرق الطبية عملها في تقديم الرعاية الصحية في المستشفى".

وأشارت إلى تدهور إمكانية الوصول إلى الرعاية الصحية بشكل كبير بالنسبة للمرضى والجرحى في مدينة تعز بسبب اشتداد القتال داخل المدينة.

ودعت المنظمة جميع الأطراف المسلحة إلى ضمان تمكن المدنيين والجرحى من الوصول إلى المرافق الصحية وحماية المنشآت المدنية مثل المستشفيات والأسواق من هذه المعارك.

وكانت مواجهات عنيفة دارت صباح اليوم الخميس، بين القوات الحكومية ومسلحين تابعين لكتائب "جماعة أبو العباس" السلفية وسط مدينة تعز، أسفرت عن سقوط قتيل ونحو 35 جريحاً، على خلفية صراع نفوذ، حسب مصدر في السلطة المحلية في المدينة لوكالة "سبوتنيك".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала