بعد حادثة منافس نتنياهو... إسرائيل تستعد لحرب من نوع خاص

تابعنا عبرTelegram
كشفت قناة عبرية النقاب عن تدريبات تقوم بها وحدات خاصة بالجيش الإسرائيلي، استعدادا لحرب مرجحة.

وذكرت القناة الـ13 العبرية، اليوم الأحد، أن الجيش الإسرائيلي يستعد لحروب "السايبر" القادمة، عبر الانترنت ووسائل التواصل الاجتماعي، حيث تجري وحدة السايبر بالجيش استعداداتها لإحباط هجمات هاكر وسايبر على أهداف مدنية وعسكرية إسرائيلية، داخل إسرائيل وخارجها.  

هاكرز - سبوتنيك عربي
خبير إسرائيلي: إيران قوة عظمى في مجال السايبر
وأوردت القناة العبرية أن هذه التدريبات والاستعدادات في الجيش الإسرائيلي، تأتي على خلفية الكشف عن اختراق الهاتف المحمول لرئيس هيئة الأركان الأسبق، الجنرال بيني غانتس، في وقت تقضي التدريبات القيام باتخاذ القرارات السريعة، أي الرد بهجوم مضاد على أي هجمات سايبر، ضد أهداف مدينة أو أمنية إسرائيلية.

يتردد أن الجنرال غانتس تم اختراق هاتفه الشخصي من قبل وحدة سايبر إيرانية أو هاكرز إيراني.

ونقلت القناة العبرية على لسان مسؤول قسم المعلومات الرقمية بوحدة السايبر، الجنرال عومير دجان، أن وحدة السايبر تتدرب على اتخاذ قرارات مستقلة وبسرعة، لتنفيذ هجوم مضاد، ضد الجهة التي تقوم بالهجوم، وهجمات السايبر والهاكر تحدث، بشكل يومي، ضد أهداف إسرائيلية، خصوصا المنظومة العسكرية، وجزء من هذه الهجمات تنفذها حركة حماس بشكل بدائي.

وأوضحت القناة العبرية على موقعها الإلكتروني أن هجمات حركة "حماس" تشمل اختراق هواتف جنود وضباط الجيش الإسرائيلي، بواسطة تطبيقات التعارف وهذا أمر سهل جدا، وموجود في أي مكان في العالم، وبأن الجيش يستعد لإحباط مثل هذه الهجمات، خصوصا على هواتف شخصيات معينة بالجيش الإسرائيلي.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала