آلاف الإيرانيين ينظمون مسيرات في العاصمة طهران

© AFP 2022 / Atta Kenareإيران والبرنامج النووي
إيران والبرنامج النووي - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
شارك آلاف الإيرانيين في مسيرات في العاصمة طهران، دعما لقرار المجلس الأعلى للأمن القومي حيال موقف طهران من الاتفاق النووي، وتقليصها الالتزام ببعض بنوده.

طهران — سبوتنيك. ونقل التلفزيون الإيراني، اليوم عقب صلاة الجمعة، "احتشاد الآلاف في الميادين الرئيسية في العاصمة طهران، حاملين لافتات مناهضة للولايات المتحدة الأمريكية والرئيس دونالد ترامب".

كما ندد المتظاهرون بـ"إدراج الحرس الثوري على قائمة الإرهاب الأمريكية، ورفعوا شعارات: الموت لأمريكا والموت لإسرائيل".

الذكرى الـ 40 على الثورة الإسلامية الإيرانية، اسقطا نظام الشاه في 1979، مسيرات في طهران، إيران 11 فبراير/ شباط 2019 - سبوتنيك عربي
خسروي يلوح مجددا بخروج إيران من الاتفاق النووي

وطالب المتظاهرون حكومة الرئيس حسن روحاني "بعدم تمديد فترة الستين يوم الذي منحتها إيران لأوروبا للالتزام بتعهداتها"، مشيرين إلى أن "هذا المطلب يأتي لعدم بسبب عدم وفاء الأوروبيين بالتعهدات والمواثيق ومنها الاتفاق النووي".

وفي السياق،  أعلن الناطق باسم المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني كيوان خسروي، اليوم الجمعة، أن بلاده  لن تتراجع عن تنفيذ قرارها الأخير بتخفيض التزاماتها النووية، مشيرا إلى أن طهران على استعداد للانسحاب الكامل من الاتفاق النووي، في حال لم تف الأطراف الأخرى بالتزاماتها تجاه طهران.

وصرح خسروي، لموقع "فرانت پیج"، "يتم تنفيذ قرار إيران الأخير بخفض التزاماتها النووية خطوة بخطوة، والجمهورية الإسلامية ستستمر حتى الخروج من الاتفاق النووي وأكثر من ذلك، إذا تطلب الأمر".

ولفت خسروي "إذا قام الطرف المخطئ المقابل لنا بالعودة إلى تعهداته وعاد إلى الاتفاق النووي وأحترم تعهداته فيه وأحترم حقوق إيران القانونية، فسوف تعود إيران إلى التزاماتها الكاملة في الاتفاق النووي".

وتابع خسروي، "أن الهدف الرئيسي للقرار الجديد الذي اتخذته طهران هو حكومة الولايات المتحدة، والهدف التالي الدول الأوروبية، والتي تعد المسؤولة المباشرة عن الظروف الحالية التي وصل الجميع إليها وغير المرغوب فيها".

وكانت إيران قد قررت تعليق بعض تعهداتها في الاتفاق النووي المبرم عام 2015 مع الدول الكبرى، بعد عام على القرار الأمريكي الانسحاب من هذا الاتفاق، بحسب ما أعلنه الرئيس الإيراني حسن روحاني، الأربعاء الماضي.

وتم إبلاغ القرار رسميا، صباح الأربعاء، في طهران، لسفراء الدول التي لا تزال موقعة على الاتفاق، وهي ألمانيا والصين وفرنسا وبريطانيا وروسيا، وفق وزارة الخارجية الإيرانية.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала