تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

الرئاسة الجزائرية تحذر من "فخ للجيش"

© AP Photo / Anis Belghoulالجيش الجزائري
الجيش الجزائري - سبوتنيك عربي
تابعنا عبر
حذر نور الدين عيادي، الأمين العام للرئاسة الجزائرية، مما وصفه بـ"الفخ" الذي ينصب للجيش الوطني الجزائري.

اعتبر عيادي، في مقابلة مع وكالة الأنباء الجزائرية الرسمية، دعوات إشراك الجيش في الحوار السياسي للأزمة الراهنة، بمثابة "فخ" ينصب له.

استمرار الاحتجاجات في الجزائر، 17 مايو/ أيار 2019 - سبوتنيك عربي
قوى "البديل الديمقراطي" في الجزائر تدعو لاجتماع وطني يجسد مطالب الحراك الشعبي
وقال الأمين العام للرئاسة الجزائرية "الذين طالبوا بإشراك جيشنا في الحوار السياسي، يدركون الفخ الذي ينصَب له في حال إشراكه".

وأردف "جيشنا جمهوري ووطني ويعرف مهامه الدستورية، ويتصرف على هذا الأساس لحماية بلدنا من كل المخاطر المحدقة بنا".

ومضى "ينبغي عدم الزج بقواتنا المسلحة، في أية اعتبارات سياسية وقتية".

وأكد عيادي أنه أمام الخيارات الواردة خلال الأزمة التي تجتازها البلاد لاسيما اقتراح المجلس التأسيسي وفترة انتقالية، اختارت السلطات العمومية مسعى "أكثر أمانا وعقلانية وفي الاتجاه السليم" ألا وهي تنظيم انتخابات رئاسية حرة وغير مشكك فيها تشكل "بداية مسار تجديد مؤسساتي وسياسي".

وأشار الأمين العام للرئاسة الجزائرية، أن الانتخابات ستقوم على تجسيد توافق "واسع قدر الإمكان"، وهو ما سيتطلب جهودا حثيثة، مضيفا "الدولة على ثقة بروح المسؤولية والحكمة اللتين تتحلى بهما الطبقة السياسية ومجتمعنا المدني ونخبتنا المثقفة ومواطنينا".

وأضاف "الوضع الاستثنائي الذي يشهده بلدنا والمخاطر والرهانات الناجمة عنه، تتطلب وضع الخلافات جانبا وتغليب المصلحة الوطنية المتمثلة في إنجاح الانتخابات الرئاسية".

وأوضح أنه يجب على الحوار أن يكون شاملا بقدر المستطاع، حتى يكون هناك دعوات لكل الأطراف التي تعتبرها ضرورية للقيام بمهمتها، لا سيما الأحزاب السياسية والمنظمات الاجتماعية المهنية والشخصيات الوطنية وممثلي المجتمع المدني خاصة أولئك المشاركون في الحراك الشعبي.

وتشهد الجزائر حراكا شعبيا غير مسبوق منذ قرابة خمسة أشهر، للمطالبة برحيل عناصر النظام السابق ومحاسبة المفسدين قبل التحضير لإجراء انتخابات رئاسية نزيهة.

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала